Accessibility links

logo-print

روسيا تصر على ضمانات خطية تحميها من الدرع الأميركية في أوروبا


شددت روسيا السبت على ضرورة الحصول على ضمانات خطية تنص على أن مشروع الدرع الصاروخية الأميركية في أوروبا الشرقية ليس موجها ضد موسكو ولا أي دولة أوروبية أو عضو في حلف شمال الأطلسي.

وفي مؤتمر صحافي مشترك مع نظيريه الألماني غيدو فسترفيلي والبولندي رادوسلاف سيكورسكي في كاليننغراد ، قال وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف أن المفاوضات مع الولايات المتحدة وحلف الناتو "متواصلة لكن ببطء.". كما أفاد التلفزيون الروسي.

وأضاف "قيل لنا انه من غير الضروري تدوين ذلك خطيا لان نظام الدفاع الصاروخي ليس موجها ضد روسيا. لكن إذا لم يكن موجها ضد روسيا فلماذا عدم الالتزام خطيا بأنه لن يستهدف أي دولة تشارك في المفاوضات؟".

وتبدو هذه التوضيحات وكأنها تليين في لهجة موسكو وتهدف إلى الحد من التوتر بين روسيا والولايات المتحدة عشية انعقاد قمة الثماني في دوفيل الفرنسية يومي لخميس والجمعة المقبلين.

وتريد موسكو أن تكون عضوا كامل العضوية في نظام الدفاع المضاد للصواريخ في أوروبا وترفض أن تكون الدرع الصاروخية تحت مراقبة الغرب فقط وتغطي قسما من الأراضي الروسية.
XS
SM
MD
LG