Accessibility links

logo-print

عباس يطلب من الجامعة العربية بحث رفض اسرائيل اقامة الدولة بحدود 67


طلب رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس من جامعة الدول العربية عقد اجتماع للجنة المتابعة العربية لبحث الموقف بعد رفض رئيس وزراء إسرائيل إقامة الدولة الفلسطينية في إطار حدود عام 1967، وعلى ذلك أرجأت السلطة إعلان موقفها إلى ما بعد ذلك الاجتماع.

وأشار مفوض العلاقات الدولية في حركة فتح نبيل شعث إلى أن الفلسطينيين سيطلبون من الأمم المتحدة الاعتراف بهم في سبتمبر/أيلول المقبل.

وأضاف شعث: "نريد التزاما بالمرجعية التي تعطينا التزاما بحدود 67 ولا نريد جنديا إسرائيليا واحدا بعد التوصل إلى اتفاق. نريد حق العودة للاجئين وبالتالي إذا أمكن للرئيس أوباما أن يؤثر على السيد نتانياهو ليقبل هذه الشروط نعود للمفاوضات ولكن لا يبدو أن ذلك ممكن. هذا يتطلب الذهاب إلى الأمم المتحدة في سبتمبر القادم، ويتطلب أن نطلب من كل دول العالم الاعتراف بنا كدولة مستقلة على حدود 67."

إسرائيل تقفل مكتبا للجنة تعنى بالتراث

هذا وقد أقفلت إسرائيل الأحد في القدس الشرقية مكتبا للجنة فلسطينية تعنى بالتراث لاشتباهها بأن حركة حماس تتولى إدارتها، كما أفادت الشرطة.

وقالت متحدثة باسم الشرطة "إن الشرطة أقفلت مجددا مكاتب لجنة التراث في حي وادي الجوز، التي تديرها حماس."

وأعلنت أن مقار المؤسسة أعيد فتحها يوم الجمعة الماضي من دون إذن، رغم أمر سابق بإقفالها. وقالت المتحدثة أيضا "إن المكتب أقفل حتى إشعار آخر."

وتحظر الشرطة أي نشاط لحركة حماس التي تعتبرها إسرائيل منظمة إرهابية. وتعارض إسرائيل من جهة أخرى أي نشاط رسمي فلسطيني في القدس الشرقية التي يطمح الفلسطينيون لجعلها عاصمة دولتهم المستقبلية.
XS
SM
MD
LG