Accessibility links

logo-print

إحالة أوراق أمين شرطة مصري إلى المفتي في قضية قتل متظاهري الثورة


أصدرت محكمة جنايات شمال القاهرة حكما بإحالة أوراق عنصر شرطة إلى مفتي الجمهورية بعد إدانته بقتل 23 متظاهرا في يوم 28 يناير/كانون الثاني الماضي في ما يعرف إعلاميا باسم جمعة الغضب، وذلك في أول حكم قضائي في قضايا قتل المتظاهرين.

وكانت النيابة قد وجهت لأمين الشرطة محمد عبد المنعم من قسم شرطة الزاوية الحمراء تهمة قتل 23 متظاهرا في 28 يناير /كانون الثاني الماضي والشروع في قتل 16 آخرين عندما وقع هجوم على أقسام الشرطة في البلاد ومن بينها القسم الذي عمل فيه المتهم، واتهمته بأنه ففح النار على المتظاهرين بشكل عشوائي حتى تم القبض عليه وأحيل للمحاكمة.

واستقبل أهالي الضحايا الحكم بالفرح والبكاء، ومن المقرر النطق بالحكم يوم 26 يونيو/حزيران القادم.

ويحاكم كذلك وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي وستة مسؤولين آخرين بتهمة قتل متظاهرين خلال "ثورة 25 يناير".

ووفق بيانات رسمية، أدى قمع التظاهرات خلال الثورة المصرية إلى مقتل حوالي 850 شخصا وإصابة أكثر من ستة آلاف آخرين.

XS
SM
MD
LG