Accessibility links

وزارة العدل تدرس نقل مبارك إلى السجن وإحالته لمحكمة الجنايات


بحث وزير العدل محمد عبدالعزيز الجندي والنائب العام عبدالمجيد محمود الأحد الإجراءات الخاصة بنقل الرئيس السابق حسني مبارك من مستشفى شرم الشيخ إلى سجن طرة وتأمين محاكمته.

وذكرت صحيفة الأخبار الصادرة الاثنين أن النائب العام استعرض التقارير الطبية الخاصة بحالة مبارك الصحية، وسط تأكيدات أطباء المستشفى باستقرار حالته الصحية بعد قرار إخلاء سبيل زوجته سوزان وأثره الإيجابي عليه.

وأشارت الصحيفة إلى حركة غير عادية في المستشفى تمثلت في زيادة أعداد سيارات قوات الأمن وارتداء جنود الحراسة للخوذات، تزامنا مع أنباء نقل مبارك إلى المركز الطبي العالمي بطريق مصر الإسماعيلية الصحراوي.

وأوضحت مصادر مطلعة أن الجناح الخاص بمبارك لم يشهد أي تواجد طبي باستثناء طبيبي الرئاسة المتابعين لحالته الصحية منذ فترة طويلة، مشيرين إلي أنهما لا يتبعان وزارة الصحة ولا يقدمان أية تقارير ‮للمستشفي‮. ‬

وصرح مصدر قضائي لجريدة الشروق بأنه ينتظر إحالة مبارك إلى محكمة الجنايات خلال 72 ساعة بتهمة التحريض على قتل المتظاهرين أثناء أحداث ثورة 25 يناير ومنعهم من دخول ميدان التحرير ومواجهة الثوار بإطلاق النار عليهم باعتباره رئيس المجلس الأعلى للشرطة، فضلا عن قيامه بتدبير قطع الاتصالات والإنترنت عن المصريين.

وفي السياق ذاته، تسافر لجنة غرفة المشورة القضائية المكلفة من وزارة العدل إلى شرم الشيخ لتجديد حبس الرئيس السابق لاستكمال التحقيق معه في الاتهامات الأخرى الموجهة إليه بالكسب غير المشروع.

وتشمل التهم تسهيل الاستيلاء على المال العام بمكتبة الإسكندرية، وتسهيل تربح صديقه الهارب رجل الأعمال حسين سالم من خلال تخصيص أراض له مملوكة للدولة، وقيامه بالإضرار بالمال العام وإهدار ملايين الجنيهات من أموال الدولة نتيجة فروق أسعار تصدير الغاز لإسرائيل وتضخم ثروته، وفقا لتقارير تحريات مباحث الأموال العامة وهيئة الرقابة الإدارية.

يشار إلى أن جهاز الكسب غير المشروع قد أجرى تحقيقات موسعة مع مبارك حول ثروته، حيث نفى كل الاتهامات الموجهة إليه في هذا الشأن دون أن يقدم مستندات تؤكدها، ويتوقع أن يقدم محاموه مستندات تفيد بحجم ثروته الحقيقية والأموال التي يحتفظ بها.

XS
SM
MD
LG