Accessibility links

مصر والسودان تتجهان نحو تعاون زراعي يحقق الاكتفاء الذاتي من القمح


التقى رئيس مجلس الوزراء عصام شرف الأحد وفدا سودانيا ضم وزير الصناعة عوض أحمد الجاز والتجارة فضل عبدالله والزراعة عبدالحليم إسماعيل المتعافي، وبحثوا مجالات التعاون المختلفة بين البلدين وتطويرها بما يدعم أواصر الأخوة بين الشعبين.

واستعرض الجانبان سبل التعاون في مجال الزراعة والصناعة وإقامة المشروعات المشتركة، وكذلك زيادة حجم التبادل التجاري بينهما.

وحضر اللقاء وزير الزراعة المصري أيمن فريد أبو حديد، ووزير الصناعة والتجارة الخارجية سمير الصياد.

من جانبه، أعلن الصياد الاتفاق مع الجانب السوداني علي تنفيذ عدد من المشروعات الكبرى، وفي مقدمتها‏ زراعة مليون و‏250‏ ألف فدان في السودان قمحا بدءا من الموسم المقبل،‏ بهدف الإسهام في تحقيق الاكتفاء الذاتي من القمح بمصر.

وذكرت صحيفة الأهرام المصرية الاثنين أنه تم الاتفاق على إقامة تجمعات زراعية وصناعية للنباتات الزيتية للاكتفاء الذاتي من الزيوت، وتنمية الثروة الحيوانية، إلي جانب دراسة العرض السوداني بتأهيل وتأجير مصانع السكر في السودان وتشغيلها لتحقيق الاكتفاء الذاتي للبلدين.

وشدد الصياد علي العلاقات الإستراتيجية القائمة علي المصالح المشتركة والعلاقة الخاصة بين البلدين عبر التاريخ، مشيرا إلي أن حجم التبادل التجاري رغم نموه المطرد، لا يتسق مع طبيعة وقوة العلاقات، حيث بلغ 629 مليون دولار.

وتوقع أن تشهد الفترة المقبلة نموا كبيرا في حركة التجارة والاستثمار تعكس الاهتمام من جانب البلدين بتعزيز التعاون الاقتصادي بما يتفق مع طبيعة المرحلة الجديدة.

بدوره، أبدى وزير الزراعة السوداني استعداد بلاده للتعاون في المشروعات التي تم تحديدها، وسرعة تخصيص الأراضي لزراعة القمح من الجانب المصري. وكشف المتعافي عن شراكة مصرية سودانية استرالية لزراعة مساحات شاسعة في وسط وجنوب السودان.

XS
SM
MD
LG