Accessibility links

رئيس لجنة الحوار الوطني يدعو شباب الثورة العودة إلى الحوار


حث رئيس لجنة الحوار الوطني عبد العزيز حجازي الاثنين شباب ائتلاف الثورة على العودة إلى جلسات الحوار بعد انسحاب ممثليهم أمس الأحد، بسبب حضور عدد من رموز النظام البائد.

وقال حجازي "كنت أود ألا ينسحب أحد من هذا اللقاء"، لأن الحوار يعني أن يقول كل منا رأيه، والاحتجاج بالانسحاب لا يضيف شيئا، والذي يضيف هو العطاء. لذا "أوجه لهم نداءا عودوا إلى أماكنكم في الحوار".

وواصلت اللجنة اجتماعاتها رغم الشكوك في جدواه، حتى بعد دعوة الدكتور حجازي. وأفادت مراسلة "راديو سوا" إيمان رافع في القاهرة بأن المنسق العام لحركة 6 أبريل أحمد ماهر، أكد الاستعداد للعودة مرة أخرى إلى جلسات الحوار، شريطة ضمان خلو الاجتماعات من الشخصيات غير المرغوب في ظهورها على الساحة السياسية مرة أخرى.

من جانبه، أعرب عضو ائتلاف الثورة شادي الغزالي حرب عن أسفه لانسحاب شباب الثورة بهذه الطريقة، إلا أنه أكد أن الانسحاب جاء لعدة أسباب أهمها عدم مناقشة اللجنة للدستور أولا، تلبية لمطالب الثوار.

ويأتي هذا في الوقت الذي وجه فيه الفقيه الدستوري إبراهيم درويش انتقادات حادة لتعدد منابر الحوار في وقت المطلوب فيه العمل لا الكلام.

وشهدت جلسات المؤتمر الاثنين خلافات حادة بين المجموعات الشبابية المستمرة في المشاركة بالحوار، ففي حين فضل البعض الانسحاب، أكد آخرون على ضرورة الاستمرار وتسجيل المواقف.

XS
SM
MD
LG