Accessibility links

الهواتف المحمولة قد تسبب هشاشة العظام


كشفت دراسة أرجنتينية أن مستخدي الهواتف النقالة قد يكونون أكثر عرضة للتعرض لانخفاض كثافة العظام عند منطقة الفخذ.

وحذرت الدراسة الرجال الذين يضعون هواتفهم المحمولة في الحزام بالقرب من مفصل وعظام الفخذ من تعرضهم مع مرور الوقت لانخفاض ملحوظ في حجم وكثافة العظام في تلك المنطقة.

وكشفت الدراسة، التي نشرت نتائجها في مجلة جراحة الوجه والجمجمة
(Journal of Craniofacial Surgery)، عن تلك النتيجة بالصدفة حيث كان الهدف منها التأكد من المخاوف المتعلقة باستخدام المحمول في السنوات الأخيرة وارتباط استخدامه بخطر الإصابة بمرض السرطان.

وحذر العالم فيرناندو سيرافي، الذي قاد الدراسة في جامعة سييو الوطنية في الأرجنتين، من خطر التعرض للأشعة الكهرومغناطيسية الصادرة عن الهواتف المحمولة لفترات طويلة لما تسببه من تداعيات صحية أضافت إليها هذه الدراسة مخاوف جديدة تتعلق بانخفاض كثافة العظام في جسم الإنسان. وشدد على ضرورة إجراء المزيد من الدراسات المستقبلية تشمل النساء والأطفال.

وشارك في الدراسة التي أجريت على مدى عام 48 رجلا تم تقسيمهم إلى مجموعتين. ضمت المجموعة الأولى 24 شخصا لا يستخدمون الهواتف المحمولة، فيما ضمت الثانية 24 شخصا يعلقون هواتفهم في الحزام.
XS
SM
MD
LG