Accessibility links

logo-print

تقدم اثنين من منافسي ساركوزي في انتخابات الرئاسة


أظهر آخر استطلاع للآراء في فرنسا تقدم اثنين من منافسي الرئيس نيكولا ساركوزي بفارق كبير، وذلك بعد أقل من أسبوعين من اعتقال من كان يعتبر أهم منافسيه دومينيك ستروس كان في تهمة التحرش الجنسي في نيويورك.

وأظهرت نتائج الاستطلاع الذي أجري بعد أسبوع من اعتقال كان أن فرانسوا هولاند و مارتين أوبريه منافسي ساركوزي اليساريين، يتقدمان بفوارق كبيرة، وأن هولاند سيحصل على حوالي 62 بالمئة من أصوات الناخبين في حال مواجهته ساركوزي في الانتخابات المقررة في أبريل/ نيسان من العام المقبل، وأن أوبريه زعيمة الحزب الاشتراكي، ستحصل على 59 بالمئة من مجمل الأصوات مقابل 41 بالمئة لصالح الرئيس الحالي.

XS
SM
MD
LG