Accessibility links

logo-print

اعتقال سيدة سعودية ثانية تحدت حظر قيادة السيارات


ألقت قوات الشرطة السعودية القبض على سيدة (37 عاما) تقود سيارة في مدينة الرس بمنطقة القصيم بعد يومين فقط من قيام ناشطة سعودية بقيادة سيارتها في شوارع مدينة الخبر وتوقيفها من جانب السلطات.

وذكرت صحيفة الحياة أن السيدة توقفت بسيارتها أمام محل للتموينات في محافظة الرس شمال غرب الرياض وبرفقتها والدتها المسنة وخالتها فأوقفتها الدورية الأمنية، واقتادتها إلى مركز الشرطة لاتخاذ اللازم حيالها.

ونقلت الصحيفة عن المتحدث باسم شرطة منطقة القصيم المقدم فهد الهبدان أن "السيدة التي كانت تقود السيارة تسكن أطراف المحافظة واعتادت التردد على حظائر أغنام تملكها" مشيرا إلى أن "دوريات أمنية أوقفتها لدى توقفها عند أحد المحال التجارية التموينية بحضور فرقة من هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر (الشرطة الدينية)" .

يأتي الحادث بعد توقيف الناشطة السعودية منال الشريف شرق المملكة والتي وجهت إليها تهمة تحريض النساء على قيادة السيارات.

وتوقع المحامي عن منال أن يتم اتخاذ "إجراء منطقي" بحق موكلته مشيرا إلى أن أوراقها قد أحيلت إلى إمارة المنطقة الشرقية التي تملك قرار حسم مصيرها.

ولا تزال حملة "نساء للقيادة" في السعودية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" تشهد تفاعلا مستمرا من الجنسين ما بين مؤيد ومعارض، وهي الحملة التي تقودها نساء ينوين القيادة في جميع أنحاء المملكة في 17يونيو/ حزيران المقبل في محاولة لكسر الحظر المفروض على قيادة المرأة للسيارة.

ويستأثر موضوع قيادة المراة للسيارة بمساحة واسعة من النقاش في المجتمع السعودي وفي وسائل الإعلام خصوصا بعد اعتقال الشريف.

وفي مقالته في صحيفة الوطن تحت عنوان "الحقوق في ظل الدولة.. قيادة المرأة للسيارة"، يتساءل الكاتب يحيى الأمير "ترى هل من المنطقي والمناسب أن يكون الخبر الأبرز عن المملكة العربية السعودية في مختلف وسائل الإعلام العالمية حاليا هو خبر إلقاء القبض على مواطنة سعودية لأنها قامت بقيادة سيارتها".

ويضيف "هنا تسقط كل عبارات التأويل مما يعني أننا أمام خلل، ولسنا أمام مشكلة جديدة ... خلل يرتبط بفهمنا للخيارات والحقوق في ظل الدولة الحديثة" مشيرا إلى أن "الجميع يتفهم ما يطرحه الفقهاء من مخاوف ومحاذير من قيادة المرأة للسيارة وهي محاذير لها ما يبررها إذا كنا نتحدث عن السماح المطلق ليصبح الحل هو السماح المقنن".

من جانبه، يرى الكاتب هاني الظاهري في صحيفة الحياة أن "الحديث عن قيادة المرأة للسيارة استهلك كثيرا في الصحافة السعودية وشبع لتا وعجنا حتى مل الناس من التطرق إليه."
XS
SM
MD
LG