Accessibility links

logo-print

محكمة النقض تقرر إعادة محاكمة أيمن نور أمامها


قضت محكمة النقض برئاسة المستشار حامد عبدالله بإعادة إجراءات محاكمة مؤسس حزب الغد أيمن نور في قضية تزوير توكيلات العضوية بالحزب، استجابة للالتماس القضائي المقدم منه لإعادة النظر في تصديق المحكمة على الحكم الصادر من محكمة جنايات القاهرة عام 2005 والذي قضى بموجبه نحو أربع سنوات في السجن.

وكانت محكمة الجنايات قد أدانت أيمن نور بتزوير توكيلات العضوية بحزب الغد، وأيدت محكمة النقض الحكم ليصبح نهائيا، غير أنه تقدم بالتماس قضائي لإعادة النظر في الحكم، وإعادة محاكمته أمام محكمة النقض.

وقال نور في معرض دفاعه عن نفسه خلال مرافعته أمام محكمة النقض "إن القضية لفقت له ولا أساس لها من الصحة أو الواقع، وأن لديه مستندات جديدة وأقوال شهود تفيد تلفيق الاتهام المنسوب إليه من قبل النظام السابق نظرا لتحديه مشروع توريث الحكم لجمال مبارك ومعارضته لنظام الرئيس السابق حسني مبارك" بخوضه للانتخابات الرئاسية عام 2005.

وسبق لنور أن تقدم بطلب إلى النائب العام المستشار عبد المجيد محمود لإعادة إجراءات محاكمته، وتم عرضه على لجنة مشكلة من عدد من مستشاري محكمة النقض ومحكمة الاستئناف، وفقا لما نص عليه قانون الإجراءات الجنائية وتم قبوله وإحالته لمحكمة النقض للبت فيه.

يذكر أن النائب العام سبق له أن أفرج عن نور قبل انقضاء فترة العقوبة الجنائية الصادرة بحقه مراعاة لوضعه الصحي.

XS
SM
MD
LG