Accessibility links

أعلن مسؤولون ايسلنديون عن توقف ثورة بركان غريمسفوتن وعدم انبعاث المزيد من الرماد البركاني من فوهته مما سمح لشركات الطيران باستئناف رحلاتها بشكل طبيعي بعدما ألغيت نحو ألف رحلة في شمال أوروبا.

ولم تسبب ثورة بركان غريمسفوتن الارتباك الشديد الذي نجم عن ثورة بركان آخر في آيسلندا في العام الماضي بفضل تطبيق شركات الطيران قواعد جديدة.

وقال هرافن جوموندسون من مكتب الأرصاد الجوية في آيسلندا إن " ثمة مؤشرات على أن ثورة البركان قد توقفت بالفعل."

وتعد هذه أكبر ثورة لبركان جريمسفوتن منذ عام 1873 وهي أقوى من ثورة بركان ايافيا لايوكول التي أربكت حركة الطيران في العام الماضي بعدما غطت سحابة من الدخان شمال أوروبا.

وألغيت رحلات في اسكتلندا وشمال بريطانيا يوم الثلاثاء بينما أغلقت يوم الأربعاء ثلاثة مطارات ألمانية هي بريمن وهامبورغ وبرلين، قبل أن يتم فتحها مجددا في وقت لاحق.

وقالت المنظمة الأوروبية لسلامة النقل الجوي إن 500 رحلة ألغيت يوم الثلاثاء الماضي فيما تم إلغاء 700 في المجال الجوي لألمانيا يوم أمس الأربعاء.
XS
SM
MD
LG