Accessibility links

logo-print

مصر تفتح معبر رفح "بشكل دائم" والمعارضة الإسرائيلية تهاجم نتانياهو


فتحت السلطات المصرية صباح السبت معبر رفح "بشكل دائم" للمرة الأولى منذ أربع سنوات وبلغ إجمالي عدد العابرين 570 فردا من والى قطاع غزة .

وقال مسؤول ملف الاتصال مع الجانب المصري في الحكومة الفلسطينية المقالة غازي حمد إن فتح مصر معبر رفح بشكل دائم يأتي "ثمرة من ثمار التغيير في مصر والمصالحة الفلسطينية".

وتابع في حوار مع وكالة الصحافة الفرنسية أن "هذا سيوفر أجواء ايجابية وفرحة كبيرة لدى الموطنين هنا بعد سنوات الحصار والتضييق الصعبة".

وأشار حمد انه "لا تخوفات من أي عمليات تهريب أو أعمال غير قانونية هذه فزاعة تستخدمها إسرائيل. المعبر عمل خلال السنوات الأربع وفقا للقانون والمواصفات الدولية وبجري بعض التعديلات للتحسين".

وفي رده على سؤال حول إمكانية عودة المراقبين الأوروبيين للإشراف على سير العمل في المعبر وفقا لاتفاقية 2005 قال حمد "يجب أن نثبت أن المعبر مصري فلسطيني ويجب ألا تدخل أي جهة أخرى".

وتابع "اليوم طويت صفحة طويلة من التضييق والإغلاق وهذه فرصة كبيرة لسفر أعداد كبيرة من الناس".

ونقلت الإذاعة الإسرائيلية عن نائب وزير الخارجية الإسرائيلية داني أيالون القول إنه يحمّل مصر المسؤولية عن ضمان الأمن ومنع الإرهاب، على حد قوله.

وشن حزب كاديما الإسرائيلي المعارض هجوما حادا على رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو بشأن افتتاح معبر رفح دون أي تنسيق مع إسرائيل وقال إن ذلك جاء نتيجة للفشل السياسي الذي يجب أن تأخذه حكومة نتانياهو على عاتقها.

وأضاف الحزب في بيان "إن ضعف الحكومة الإسرائيلية وقلة حيلتها للتنسيق والتعامل مع الأطراف الدولية أدى إلى عزلة وضعف موقفها الأمني مقابل صعود حركة حماس".

من جهة أخرى، قال عضو الكنيست عن حزب الليكود داني دانون "إن فتح معبر رفح يثبت أن خطة الانفصال عن غزة كانت مجرد خطة فاشلة وفي حال قامت دولة فلسطينية في الضفة الغربية أيضا فإن إسرائيل ستعيش نفس السيناريوهات التي تحدث الآن في غزة".

من جانبه، وفي حديث مع "راديو سوا" طالب مدير مركز الدراسات الفلسطينية في القاهرة إبراهيم الدراوي من أمام معبر رفح بتحرك المجتمع الدولي ضد إسرائيل لفتح البضائع أمام غزة.

من جانب آخر، قال مصدر مسؤول بوزارة الخارجية المصرية رفض ذكر اسمه إن التهديدات الإسرائيلية باللجوء إلى المحاكم الدولية لم تمنع مصر من رفع أسعار الغاز الطبيعي الذي تصدره إلى إسرائيل وغيرها من دول العالم.

XS
SM
MD
LG