Accessibility links

ناشطون مدنيون يستنكرون اعتقال أربعة من عناصر "شباب شباط"



استنكر سياسيون وناشطون مدنيون عملية الاعتقال التي تعرض لها أربعة من الشباب الذين ينتمون إلى تجمع شباب شباط إحدى الجهات المنظمة للتظاهرات في ساحة التحرير ببغداد، حيث عقدت مجموعة تطلق على نفسها حركة الاحتجاج مؤتمرا صحفيا في بغداد الأحد طالبت فيه بالإفراج عن أولئك المعتقلين.

وفي ذلك استنكرالناشط المدني وعضو تجمع شباب شباط قحطان عدنان في لقاء مع "راديو سوا" عملية الاعتقال واصفا هذه الخطوة بأنها تعبر عن تعسف في استخدام السلطة.

من جهته دعا عضو اتحاد الطلبة العام بسام عبد الرزاق إلى توفير الأمن للمتظاهرين مبديا استغرابه من عدم علم الجهات الرسمية بمصير المعتقلين، مشددا في لقاء مع "راديو سوا" على ضرورة توفير الأمن للمتظاهرين. وأعرب عن استغرابه لعدم معرفة مكتب رئيس الجمهورية مصير المعتقلين كما هو حال رئيس لجنة حقوق الإنسان النيابية والناطق باسم عمليات بغداد.

بدوره أبدى السياسي المستقل ضياء الشكرجي قلقه حيال ما تمر به البلاد من تضييق للحريات، وقال إن عمليات الاعتقال التي تعرض لها المتظاهرون لاتخضع للضوابط القانونية.

فيما أشارت الدكتورة فوزية العطية المتخصصة في علم الاجتماع إلى الآثار النفسية التي قد يتعرض لها الشباب جراء عمليات الاعتقال كالشعور باليأس والإحباط.

وكانت قوة أمنية تستقل سيارة إسعاف قد اعتقلت يوم الجمعة الماضي أربعة من المتظاهرين في ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد واقتادتهم إلى جهة مجهولة دون أن يعرف مصيرهم إلى الآن.

مراسل "راديو سوا" أياد الملاح وافانا بالتفاصيل في سياق التقرير التالي:
XS
SM
MD
LG