Accessibility links

فياض يطالب المجتمع الدولي بالضغط على إسرائيل لرفع الحصار عن الأراضي الفلسطينية


طالب رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض يوم الثلاثاء بإلزام إسرائيل برفع الحصار وخاصة في قطاع غزة والتوقف عن العمل بنظام التحكم والسيطرة المفروض من قبلها، وخاصة في مجال الحركة على الأفراد أو البضائع لاسيما وأن المجتمع الدولي يوافق على هذه المطالب بالفعل.

وقال فياض في مؤتمر صحافي عقده في مكتبه برام الله عقب توقيع اتفاقية مع الحكومة اليابانية تتبرع بموجبها اليابان بـ8.5 مليون دولار للسلطة الفلسطينية، إنه لا يمكن أن يكون هناك تنمية مستدامة دون حرية حركة وعبور بما في ذلك في قطاع غزة.

وأضاف أن تحقيق هذا المطلب يستدعي ممارسة ضغوط أكثر فاعلية على إسرائيل لتنفيذ ما هو مطلوب منها على صعيد رفع الحصار عن قطاع غزة، وإنهاء الاحتلال الإسرائيلي عن الأرض المحتلة منذ عام 1967.

وأكد فياض أن السلطة الفلسطينية ما زالت تعاني من أزمة مالية بسبب تقصير المانحين والمتبرعين في دفع الالتزامات التي تعهدوا بها. وأوضح فياض أن الأزمة المالية الفلسطينية قائمة حتى الآن منذ أواسط عام 2010 بسبب عدم ورود ما يكفي من مساعدات خارجية، خاصة المخصص منها لدعم الموازنة الفلسطينية.

ووقع فياض مع ممثل اليابان ناوفومي هاشيموتو وممثل الاتحاد الأوروبي كريستيان بيرغر لدى السلطة الفلسطينية اتفاقية المساهمة المالية المقدمة من اليابان، والتي يتم تقديمها من خلال آلية الاتحاد الأوروبي لدعم الفلسطينيين "بيغاس".

وتقضي هذه الاتفاقية بصرف 6.5 مليون دولار للمساهمة في دعم الجهد في مجال إعادة الإعمار ومساعدة القطاع الخاص في قطاع غزة إضافة إلى مليوني دولار لدعم القطاع الخاص في الضفة الغربية.

وأضاف فياض أن ثمة نقصا تمويليا لدى السلطة الفلسطينية يبلغ نحو 30 مليون دولار شهريا مشيرا إلى أن السلطة تسعى جاهدة لتفادي حدة هذه الأزمة على النحو الذي حدث الشهر الماضي بعد قيام حكومة إسرائيل بحجز أموال الفلسطينيين من عوائد الضرائب بعد اتفاق المصالحة.

وأشار إلى أن إجمالي الاحتياج التمويلي للسلطة الوطنية في مجال دعم الموازنة في العام الحالي هو 970 مليون دولار بالمقارنة مع 1.8 مليار دولار في عام 2008.

وأكد أن هناك تقدما كبيرا تم إحرازه من قبل السلطة الوطنية في مجال تخفيض الاعتماد على المساعدات الخارجية مشيرا في الوقت ذاته إلى أن المساعدات التي وردت من الدول العربية في العام الجاري بلغت 52.5 مليون دولار شهريا، وهو ما يقل كثيرا عن المبلغ الذي التزمت به هذه الدول.

وتوقع فياض تحقيق الاعتماد على الموارد الذاتية الفلسطينية في عام 2013، مؤكدا في الوقت ذاته على الحاجة إلى دعم العرب للتمكن من الوفاء بكافة الالتزامات، بما يشمل انشطة السلطة الوطنية في القدس الشرقية.

XS
SM
MD
LG