Accessibility links

المعارضة اليمنية تعتبر المبادرة الخليجية في حكم المنتهية بعد رفض صالح توقيعها


أبلغت المعارضة اليمنية مجلس التعاون الخليجي اليوم الثلاثاء بأن مبادرته لحل الأزمة اليمنية أصبحت في "حكم المنتهية"، بسبب تعنت الرئيس علي عبد الله صالح ورفضه التوقيع عليها، حسبما قال المتحدث باسم المعارضة محمد قحطان.

وأضاف قحطان في تصريحات للصحافيين أن "المعارضة أوضحت موقفها في رسالة رسمية لدولة الإمارات التي تتولى رئاسة المجلس حاليا، تم تسليمها لسفيرها لدى صنعاء عبدالله المزروعي".

وشدد قحطان على أن "الاتفاقية في حكم المنتهية" بعد أن مضت عشرة أيام من إصرار الرئيس صالح على رفضه التوقيع، رغم موافقة حزبه والمعارضة عليها.

وكان الرئيس اليمني قد رفض التوقيع على المبادرة الخليجية وسط أجواء مشحونة بالتوتر والتظاهرات المطالبة برحيله في صنعاء وباقي أنحاء اليمن.

واشترط صالح أن توقع المعارضة على المبادرة في مراسم علنية معه في القصر الجمهوري، وذلك في تشكيك علني لنبأ توقيع المعارضة للمبادرة مع الوسيط الخليجي الأمين العام لمجلس التعاون عبد اللطيف الزياني.

يذكر أن دول الخليج وضعت خطة تتضمن مشاركة المعارضة في حكومة مصالحة وطنية مقابل تخلي الرئيس اليمني عن الحكم لنائبه على أن يستقيل بعد شهر من ذلك مقابل منحه حصانة من المحاكمة القضائية وتنظيم انتخابات رئاسية خلال مدة شهرين.

XS
SM
MD
LG