Accessibility links

الرئيس الأسد يصدر مرسوما بتشكيل هيئة لوضع الأسس لاجراء حوار وطني


أصدر الرئيس السوري بشار الأسد يوم الأربعاء قرارا جمهوريا يقضي بتشكيل هيئة تكون مهمتها وضع الأسس لاجراء حوار وطني وتحديد آلية عمله وبرنامجه الزمني، حسب ما ذكرت وكالة الأنباء السورية سانا.

وتتألف الهيئة من فاروق الشرع والدكتور صفوان قدسي والدكتور هيثم سطايحي والدكتور ياسر حورية وحنين نمر وعبد الله الخاني ووليد إخلاصي والدكتور منيرالحمش والدكتور ابراهيم دراجي.

وقد اجتمع الرئيس الأسد بعد ظهر الأربعاء مع أعضاء الهيئة حيث تم بحث أهمية الحوار الوطني خلال المرحلة القادمة لتجاوز الحالة الراهنة وما اتسمت به من اضطرابات سياسية واجتماعي.

وقال الرئيس الأسد إن على هيئة الحوار الوطني صياغة الأسس العامة للحوار المزمع البدء به بما يحقق توفير مناخ ملائم لكل الاتجاهات الوطنية للتعبير عن أفكارها وتقديم آرائها ومقترحاتها بشأن مستقبل الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية في سوريا لتحقيق تحولات واسعة تسهم في توسيع المشاركة وخاصة فيما يتعلق بقانوني الأحزاب والانتخابات وقانون الإعلام والمساهمة في وضع حد لواقع التهميش الاجتماعي والاقتصادي الذي تعاني منه بعض الشرائح الاجتماعية.

وأكد الرئيس الأسد أن هذا الحوار أصبح ممكنا وقادرا على توفير نتائج أفضل بعد صدور العديد من القرارات والمراسيم التي تسهم في تعزيز الوحدة الوطنية وتعزيز المشاركة من مختلف المكونات السياسية والاقتصادية والاجتماعية وتحسين الوضع المعيشي للمواطنين.

واستمع الرئيس الأسد إلى آراء أعضاء الهيئة حول ما يتعلق بالمرحلة القادمة وإلى مقترحاتهم حول أفضل السبل لتحقيق حوار وطني يستوعب كل أطياف المجتمع ويعكس اهتمامات ومصالح مختلف الشرائح الاجتماعية والسياسية التي تؤمن بالحوار سبيلا لتحقيق الإصلاح والنهوض بالعمل الوطني وتعزيز وحدة البلاد.

وأكد أعضاء الهيئة أن إطلاق الحوار الوطني في هذه المرحلة الهامة من تاريخ سوريا يعتبر خطوة أساسية على طريق تجاوز الظروف الراهنة ومعالجة عواملها وأسبابها المختلفة.

تجدر الإشارة إلى أن هيئة الحوار الوطني ستعقد اجتماعات مكثفة ودورية وفق خطة عمل مدروسة وآليات محددة وجداول زمنية تمكنها من تحقيق الأهداف المتوخاة من إنشائها.

إصدار عفو عام

كما أصدر الأسد الثلاثاء المرسوم التشريعي رقم (61) لعام 2011 والقاضي بمنح عفو عام عن الجرائم المرتكبة قبل تاريخ ال 31 من مايو/أيار 2011 ويشمل العفو كل الموقوفين المنتمين لتيارات سياسية والعفو عن نصف العقوبات في الجنايات شريطة عدم وجود ادعاء شخصي.

هذا وقد نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن الناشط الحقوقي رامي عبد الرحمن رئيس المرصد السوري لحقوق الانسان من مقره في لندن قوله إن السلطات السورية افرجت عن مئات المعتقلين السياسيين الاربعاء بعد يوم من اعلان الرئيس بشار الاسد عفوا عاما عن كل الموقوفين المنتمين الى تيارات سياسية.

إلا أنه أكد أن قادة حزب العمل الشيوعي لم يستفيدوا من العفو، حيث أن المرسوم الذي اصدره الاسد لا يشتمل المدانين بالانضمام إلى منظمة تهدف إلى تغيير الوضع الاجتماعي والاقتصادي للدولة.

تحرير السجناء غير كاف

وفي نفس السياق، صفت الولايات المتحدة تحرير سجناء سياسيين في سوريا بالخطوة غير الكافية، وقالت إن على الحكومة السورية اطلاق جميع السجناء السياسيين والمباشرة بالاصلاح.

يأتي ذلك بعد أن أفاد ناشطون في سوريا باطلاق سراح مئات السجناء اليوم بموجب قرار العفو العام الذي أصدره الرئيس السوري.

الى ذلك اكد رئيس المرصد السوري لحقوق الانسان في سوريا رامي عبد الرحمن، مقتل مدني برصاص قوات الامن السورية يوم الأربعاء في الرستن بمدينة حمص، وأضاف أنه تم نقل 20 جثة أخرى إلى المستشفى الوطني في المدينة تم التعرف على عشرة منها على أنها تابعة لمواطنين من سكان تلبيسة مؤكدا أنه لا يعرف كيفية مقتلهم.


نصر الله يحذر

من جهة ثانية، حذر الامين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله الأربعاء مما وصفها بمؤامرة اميركية ترمي إلى تقسيم سوريا معتبرا انها إذا نجحت فستصل الى السعودية على حد قوله.

وجاء كلام نصر الله في خطاب متلفز تم بثه مباشرة على شاشة عملاقة أمام المجتمعين في احتفال اقامته السفارة الايرانية في لبنان بمناسبة الذكرى الثانية والعشرين لرحيل الخميني مؤسس الثورة الاسلامية في ايران.


XS
SM
MD
LG