Accessibility links

جوبيه: هناك تطور في خطاب الرئيس أوباما حيال عملية السلام في الشرق الأوسط


قال وزير الخارجية الفرنسية الان جوبيه إن هناك تطورا في خطاب الرئيس الأميركي أوباما، في ما يتعلق بعملية السلام واعتبر اتفاق المصالحة الفلسطينية ضربة حظ .

وأضاف جوبيه في مؤتمر صحافي مشترك مع عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، بعيد لقائه رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في روما، الأربعاء أنه يجب البدء في المفاوضات انطلاقا من حدود عام 1967، مع تبادل أراض متفق عليه بين الجانبين الاسرائيلي والفلسطيني.

وقال جوبيه إنه يجب بدء المفاوضات بحلول سبتمبر/ أيلول ، أو مواجهة العواقب على حد تعبيره.

أما عريقات فقد قال إن الرئيس عباس أكد استعداده لاستئناف عملية السلام إذا اعترفت الحكومة الإسرائيلية بقيام دولة فلسيطينيةعلى حدود عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية، ونفذت التزاماتها على حد قوله.


إسرائيل مستعدة للاستمرار في عملية السلام مع عباس

من ناحية أخرى، صرح وزير الشؤون الاستراتيجية في إسرائيل موشيه أيالون بأن إسرائيل مستعدة لبحث الاستمرار في عملية السلام في الشرق الأوسط مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، حسب ما ذكرت وكالة الأنباء الروسية نوفوستي.

وقد صرح بذلك أيالون للصحفيين في موسكو الأربعاء، مشددا على ضرورة تطوير البنية الاقتصادية الفلسطينية. ومع ذلك أشار إلى أن الإدارة الفلسطينية لا تولي ألأهمية لمشكلة صعبة تتعلق بإصلاح التعليم.

وقال أيالون: "نرى الآن أنه طالما الأطفال عند محمود عباس يتعلمون ارتداء أحزمة ناسفة، فلا توجد أية فرصة للسلام".

وعلق على الوضع في شمال أفريقيا قائلا إن "الحكومة الإسرائيلية تنظر إلى الأحداث الأخيرة بأمل وقلق". وأضاف أن الأمل يعود إلى أن "الانتفاضات في الدول العربية مرتبطة بالوصول إلى إنجازات الغرب والحضارة، مما يبعث على الأمل". وأوضح أن المقصود بذلك هو استخدام الشباب الإنترنت وتعرفهم على قيم الحرية والديموقراطية.

من ناحية أخرى يرجع القلق إلى احتمال وصول قوى متعلقة بالإسلام الراديكالي إلى السلطة.

وشدد أيالون على أن "الوضع في مصر مختلف عنه في سوريا، ولكن كل ذلك يتميز بعدم الاستقرار"، موضحا أنه لا يرى صلة بين الأحداث في شمال أفريقيا والنزاع في الشرق الأوسط.

وفيما يتعلق بالعلاقات مع إيران قال أيالون إن النظام الإيراني من الأسباب الرئيسية لعدم الاستقرار في الشرق الأوسط"، مضيفا أن إسرائيل ترى "دورا سلبيا لإيران في كل النزاعات في الشرق الأوسط".

وضرب مثلا على ذلك قائلا إن النظام الإيراني يقوم بتسليح السنة والشيعة في العراق لزعزعة استقرار الأوضاع في البلاد. وأضاف أن إيران تقوم بتسليح قوى في أفغانستان واليمن. ويرى أيالون أن ممارسة ضغوط على القيادة الإيرانية هو السبيل الأمثل للتفاعل مع إيران.

وتابع قائلا إن "إيران لا تمثل خطرا على إسرائيل فحسب، بل أيضا على العالم الحر كله. إذا حصلت إيران على سلاح نووي، سيكون الشرق الأوسط مختلفا".
XS
SM
MD
LG