Accessibility links

كلينتون: شرعية الرئيس السوري بشار الأسد انتهت تقريبا


أعلنت وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون أن شرعية الرئيس السوري بشار الأسد قد انتهت تقريبا وأنه ينبغي على العالم أن يبدي مزيدا من التوافق في شأن طريقة التصدي لقمعه للاحتجاجات المناهضة للحكومة.

وأضافت كلينتون الخميس خلال مؤتمر صحافي مشترك مع وزير الخارجية التشيكية كارل شوارزنبرغ: "أعتقد أن الرئيس باراك أوباما قال بوضوح، إنه إذا لم يستطع الرئيس السوري، وقف أعمال العنف ضدّ شعبه، وإذا لم يتمكن من اتخاذ خطوات ذات مغزى للبدء بعملية الإصلاح، فإنه يتوجب عليه الرحيل".

وأشارت كلينتون إلى أن الولايات المتحدة وحلفاءها الأوروبيين فرضوا عقوبات على سوريا في الفترة التي مضت منذ بدء الانتفاضة المناهضة للأسد قبل ثلاثة أشهر لكنها ألمحت إلى ممانعة دول أخرى من أعضاء مجلس الأمن الدولي وخصوصا روسيا والصين في القيام بأي تحرك.

وكانت الولايات المتحدة قد أعلنت أن السلطات السورية ترفض الاستجابة لطلبات سفيرها في دمشق، للقاء مسؤولين سوريين.

المزيد في رسالة مراسل "راديو سوا" سمير نادر من واشنطن:
XS
SM
MD
LG