Accessibility links

logo-print

المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين تدين قطر لترحيلها المواطنة الليبية ايمان العبيدي


أدانت المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، الجمعة قطر التي أبعدت إلى ليبيا مواطنة ليبية قالت إن عناصر من كتائب القذافي عذبوها واغتصبوها.

وقال ادريان ادواردز المتحدث باسم المفوضية العليا لوسائل الإعلام، إن "إقدام قطر على أبعاد الليبية ايمان العبيدي بالقوة الخميس إلى ليبيا يشكل انتهاكا للقانون الدولي"، مشيرا إلى أن الوكالة الأممية أقرت بوضع اللاجئ الذي تتمتع به العبيدي.

وأوضح أيضا أن موظفي المفوضية العليا للاجئين كانوا مع العبيدي قبل ترحيلها في الفندق بقطر ويستعدون لمرافقتها إلى المطار على أن تتوجه إلى رومانيا.

وأضاف ادواردز "منعوها من السفر على متن رحلة صباح الخميس". وتقول المفوضية العليا إن العبيدي وصلت مساء الخميس إلى فندق ببنغازي معقل المتمردين في شرق ليبيا.

وسعت المفوضية إلى الاتصال بالعبيدي وعائلتها الجمعة.

وأشار ادواردز إلى أن "جميع الجهود ستبذل لضمان حقوقهم". وكانت العبيدي قد دخلت في 26 مارس/آذار فندق ريكسوس بطرابلس وكشفت للصحافيين عن قروح وندوب على فخذيها مؤكدة انها تعرضت للتعذيب والاغتصاب بأيدي رجال النظام.

بعدئذ اقتادها الأمن الموجود في الفندق حيث ينزل صحافيون أجانب.

وفي 9 مايو/أيار أعلن عضو في المجلس الوطني الانتقالي، الهيئة السياسية للثوار الليبيين، أن العبيدي فرت من ليبيا إلى قطر حفاظا على سلامتها.
XS
SM
MD
LG