Accessibility links

مظاهرة أمام مستشفى شرم الشيخ تطالب بنقل مبارك إلى سجن طرة


تظاهر وسط انتشار أمني كثيف ما بين 200 و300 شخص الجمعة أمام مستشفى شرم الشيخ الدولي حيث يرقد الرئيس السابق حسني مبارك مطالبين بنقله إلى سجن في القاهرة.
وهتف المتظاهرون "مبارك ارحل" مطالبين بأن يمضي الرئيس السابق الوقت المتبقي قبل محاكمته التي حدد موعدها في الثالث من أغسطس/آب المقبل في سجن طرة في القاهرة.
وقال مصدر أمني إن مئات من عناصر الشرطة انتشروا حول المستشفى لمنع أي محاولة لاقتحام المدخل.

ومن المقرر أن يمثل حسني مبارك ونجلاه علاء وجمال أمام المحكمة على خلفية اتهامات موجهة إليهم بقتل متظاهرين وبالفساد.

حالة مبارك الصحية شبه مستقرة

من ناحية أخرى، أكد مساعد وزير الصحة للشؤون العلاجية الدكتور عادل عدوي أن الحالة الصحية لمبارك شبه مستقرة وأن ما تردد حول تدهور حالته ونقله إلى غرفة العناية المركزة وأنه يمر بمرحلة احتضار هو كلام عار تماما من الصحة.
وأوضح عدوي أن مبارك يعاني من نفس المشاكل السابقة التي تتمثل في إرهاق شديد واكتئاب وفقدان في الشهية وارتجاف الأذينين.
وأوضح أنه لا توجد لديه أية معلومات عن إرسال لجنة طبية أخرى لفحص الرئيس السابق وأن اللجنة التي تم إرسالها من قبل انتهت من عملها وقرر النائب العام بناء على تقريرها بقاءه في مستشفى شرم الشيخ.
XS
SM
MD
LG