Accessibility links

logo-print

مقتل 18 متمردا إسلاميا في باكستان اثر ثلاث غارات جوية لطائرات أميركية بدون طيار


قال عسكريون باكستانيون إن 18 متمردا إسلاميا قتلوا اليوم الاثنين في ثلاثة هجمات منفصلة شنتها طائرات أميركية بدون طيار على منطقة القبائل الحدودية بين باكستان وأفغانستان التي ينشط فيها متمردو طالبان وحلفاؤهم من تنظيم القاعدة.

وأضافوا أن طائرة أميركية بدون طيار أطلقت صاروخين على مبنى في منطقة واشا دانا في منطقة جنوب وزيرستان القبلية مما أدى إلى مقتل ثمانية متمردين.

وجاءت هذه الضربة بعد دقائق معدودة على ضربة أولى استهدفت منطقة شلم رغزي التي تبعد عشرة كيلومترات إلى شمال غرب مدينة وانا، كبرى مدن منطقة وزيرستان الجنوبية في المناطق القبلية.

وقال مسؤول أمني في هذه المنطقة مفضلا عدم الكشف عن هويته إن "صاروخين أطقتهما طائرة أميركية بدون طيار واستهدفا منازل بالقرب من مدرسة دينية في المنطقة أسفرا عن مقتل سبعة متمردين".

وفي مكان آخر، قال مسؤول عسكري كبير رفض الكشف عن اسمه إن "طائرة أميركية بدون طيار أطلقت صاروخين على سيارة للمتمردين مما أدى إلى مقتل ثلاثة متمردين".

ووقعت هذه الضربة في دراي نيشتار في اقليم جنوب وزيرستان القبلي على بعد 30 كيلومترا من الضربتين السابقتين.

يذكر أن الطائرات بدون طيار التابعة لوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية CIA تستهدف منذ عام 2004 المناطق القبلية الواقعة على الحدود مع أفغانستان، حيث معقل حركة طالبان الباكستانية وأبرز ملاذ لتنظيم القاعدة، والقاعدة الخلفية لحركة طالبان الأفغانية.

وتأتي هذه الهجمات بعد ثلاثة أيام على هجوم آخر بالصواريخ شنته طائرة أميركية بدون طيار في شمال غرب باكستان وأدى على ما يبدو إلى مقتل إلياس كشميري وهو احد القادة العسكريين الكبار في تنظيم القاعدة.

XS
SM
MD
LG