Accessibility links

logo-print

البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة يسعى لتقديم مساعدات تمويلية وتدريبية في مصر


كشفت مديرة البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة هيلين كلارك عن وصول بعثة من المنظمة إلى مصر في غضون الأسابيع المقبلة، لتحديد احتياجات مصر من برامج التمويل والتدريب في الفترة الراهنة.

وتزور كلارك القاهرة لحضور "منتدى مسارات التحولات الديموقراطية، خبرات دولية ودروس مستفادة" الذي ينظمه البرنامج.

وأفادت كلارك في تصريح لها لمراسل "راديو سوا" محمد موسى بأن البعثة سوف تأتي للتشاور بشأن مساعدة مصر من خلال تجارب تدريبية لإعادة بناء الشرطة ومكافحة البطالة وتشجيع الاستثمار.

وأضافت أن البعثة تهدف كذلك إلى بلورة الآراء الإصلاحية، ثم العودة بمقترح يستلزم في النهاية موافقة السلطات المصرية للمضي في تنفيذه.

واعتبرت كلارك الأزمة الاقتصادية الحالية أولى بالاهتمام وأكدت ضرورة عدم عودة "معدلات النمو المرتفعة دون أن ينعكس ذلك على الفقراء من حماية الحقوق الإنسانية والقانونية الأساسية وصولا لخلق فرص عمل جديدة"

وتوقعت كلارك إجراء "نقاشات موسعة بشان نوع النظام الاقتصادي الذي سوف تنتهجه البلاد وكيف تصل الثمار الاقتصادية للشعب".

وأشارت إلى وجود اهتمام دولي على مستوى البنك الدولي وصندوق النقد فيما يتعلق بمساعدة مصر على صعيد التمويل والمساعدات الفنية والتدريبية.

وتأتي تصريحات كلارك غداة موافقة صندوق النقد الدولي على منح مصر قرضا احتياطيا بقيمة ثلاثة مليارات دولار لسد العجز الذي تعاني منه في السنة المالية الحالية.

وقال الخبير الاقتصادي سعد هجرس في لقاء مع "راديو سوا" إن من شأن هذا القرض أن يساهم في تعافي الاقتصاد، خاصة أنه يشمل شروطا ميسرة للسداد، كما يساهم أساسا في "معالجة العجز في الموازنة العامة، ولا يضيف أعباء قدر ما يحل مشكلات".

فرص استثمار جديدة بمصر

في نفس السياق، وصل مسؤولون في شركات أميركية إلى القاهرة لاستكشاف فرص للاستثمار في مصر ولمطالبة الحكومة الانتقالية بمعالجة المشكلات التي وقفت حجر عثرة أمام الاستثمار الأجنبي في الماضي.

وقال نائب رئيس شؤون الشرق الأوسط بغرفة التجارة الأميركية ليونيل جونسون "إننا نبحث في واقع الأمر مجموعة من الاحتمالات لنمو يقوده القطاع الخاص في مجالات مثل السياحة والنقل والبنية التحتية.

وسيجتمع المسؤولون الأميركيون مع رئيس مجلس الوزراء عصام شرف ووزيري المالية سمير رضوان والصناعة والتجارة سمير الصياد.

XS
SM
MD
LG