Accessibility links

ترحيب بالإفراج عن متظاهرين اعتقلوا الشهر الماضي


أفرجت القوات الأمنية عن أربعة ناشطين كانوا قد اعتقلوا خلال تظاهرة في السابع والعشرين من أيار مايو الماضي في العاصمة بغداد.

ورحبت منظمات مدنية بإطلاق سراح المعتقلين والذي تم بكفالة ضامنة.

وقال رئيس لجنة الدفاع عن الحريات الناشط عماد الخفاجي لـ"راديو سوا" والذي كان حاضرا أثناء الإفراج عن الناشطين إن أطرافا عديدة بذلت جهودا للإفراج عن الناشطين، وأضاف أن القضاء العراقي تعامل مع القضية بشكل جيد، وقد أمر قاضي التحقيق بإطلاق سراحهم حسب ما توفر له من أدلة، حسب قوله.

وأشار الخفاجي إلى أنه لم تكن هناك أية علامات على سوء المعاملة، وقال إن الجهات الأمنية قالت إن المعتقلين عوملوا بشكل جيد.

من جانبه دعا الناشط في مجال حقوق الإنسان علي العنبوري القوات الأمنية إلى ضبط النفس في التعامل مع المتظاهرين، لافتا إلى أن يوم الجمعة المقبل سيشهد تظاهرة أخرى بعد انتهاء مهلة المائة اليوم.

وكانت القوات الأمنية قد اعتقلت الناشطين الأربعة خلال تظاهرة نظمت يوم الجمعة قبل الماضي في ساحة التحرير وسط بغداد، فيما أشارت قيادة عمليات بغداد إلى أن اعتقالهم جاء على خلفية حملهم هويات مزورة وليس لكونهم مشاركين في التظاهرة.

تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد أمنية الراوي:
XS
SM
MD
LG