Accessibility links

خطة أمن جديدة في الأنبار بعد انسحاب قوات الجيش من المدن



أعدت اللجنة الأمنية في مجلس محافظة الأنبار خطة جديدة لإدارة الملف الأمني بعد انسحاب قوات الجيش من المدن، في وقت بدأت اللجان الرقابية بتطهير أجهزة الأمن من المنتسبين الذين ثبت تورطهم في قضايا فساد إداري أو مالي.


وقال محافظ الأنبار قاسم محمد عبد في مؤتمر صحفي عقده الجمعة إن المحافظة بصدد إعادة تقييم أداء الشرطة المحلية في المراكز العاملة في المحافظة.

من جانبه قال المستشار الإعلامي لمحافظ الأنبار محمد فتحي إن اللجنة الأمنية في المحافظة أعدت خطة جديدة تنفذ من قبل مديرية شرطة المحافظة بمفردها لإدارة ملف الأمن في الأقضية والنواحي.

جدير بالذكر، أن قيادة عمليات الأنبار أنهت مراسم تسليم الملف الأمني لقضائي الرمادي والفلوجة، فيما تواصل القيادة تسليم الاقضية المتبقية لإدارة الشرطة المحلية، حسب الضرورات الأمنية.

تقرير مراسل "راديو سوا" في الأنبار كنعان الدليمي:
XS
SM
MD
LG