Accessibility links

logo-print

السودانيون الجنوبيون يتحدثون عن إسقاط طائرتين والخرطوم تنفي


أعلن جيش جنوب السودان الأحد أنه أسقط طائرتين لقوات الخرطوم في ولاية جنوب كردفان، إلا أن الجيش السوداني نفى هذه المعلومة.

وقال قمر دلمان مستشار النائب السابق لوالي جنوب كردفان عبد العزيز الحلو، العضو النافذ في الفرع الشمالي للحركة الشعبية لتحرير السودان ان "قواتنا اسقطت يوم الجمعة طائرتين تابعتين للقوات المسلحة السودانية، الأولى من طراز انتونوف في كلكول والثانية ميغ-3 في كودا"، وكلا المنطقتين تقعان في جنوب كردفان، الولاية النفطية الوحيدة في الشمال.

وأضاف لوكالة الصحافة الفرنسية أن الضربات الجوية هذا الأسبوع "ادت الى فرار 75 ألف مدني من تسع مناطق في جنوب كردفان، واستمرت حتى أمس (السبت)".

ونفى الجيش السوداني رسميا هذه المعلومات.

وقال المتحدث باسم الجيش الصوارمي خالد سعد في الخرطوم إن "المعلومة المتعلقة بطائرتي القوات المسلحة السودانية اللتين قيل إنهما تحطمتا في جنوب كردفان خاطئة بالكامل".

وتدور معارك منذ أيام عدة بين قوات الخرطوم والجيش الجنوبي في ولاية جنوب كردفان.

وفيما يستعد جنوب السودان ليصبح دولة مستقلة في التاسع من يوليو/ تموز، أسهمت انتخابات مثيرة للجدل في مايو/ أيار في تصعيد التوتر في ولاية جنوب كردفان النفطية الواقعة على الحدود بين الشمال والجنوب والتي كانت مسرحا لمعارك إبان الحرب الأهلية بين 1983 و2005.

وبحسب الأمم المتحدة، فإن ما بين 30 ألفا إلى 40 ألف شخص فروا من كادقلي عاصمة ولاية جنوب كردفان بسبب المعارك.

XS
SM
MD
LG