Accessibility links

logo-print

رماد بركان تشيلي يعطل رحلات طيران نيوزيلندا واستراليا


دفعت الرياح سحابة من الرماد من بركان تشيلي فوق المحيطين الأطلسي والهندي حتى الأطراف الجنوبية من نيوزيلندا واستراليا مما تسبب في تعطل حركة الملاحة الجوية الأحد.

وألغت شركة كوانتاس الاسترالية للطيران 56 رحلة من بينها جميع الرحلات من ملبورن ومدينة أوكلاند في نيوزيلندا.

وقالت الشركة إنها "ستستمر في مراقبة حركة سحابة الرماد وتأثيرها على عمليات تسيير الرحلات الأخرى.

وكانت شركة آير نيوزيلاند قالت في وقت سابق إنها تسير رحلاتها على ارتفاعات منخفضة ومسارات مختلفة لتجنب الرماد ولا تتوقع أي تعطل.

والبركان في منطقة بويوي كوردون كولي في تشيلي ثائر منذ الأسبوع الماضي مما دفع حركة السفر الجوي في أمريكا الجنوبية نحو الفوضى خاصة وأنه ينفث الرماد لمسافات مرتفعة في الغلاف الجوي.

وقالت آير نيوزيلاند إن طائرتها ستحلق على ارتفاع 18 ألف قدم للبقاء تحت سحب الرماد أو ستأخذ مسارات أخرى لتجنبها.

وقال ستيف شربورن خبير البراكين في معهد نيوزيلندا للعلوم الجيولوجية والنووية إن الرياح حملت الجسيمات الدقيقة للرماد التي تمثل خطرا على هياكل ومحركات الطائرات شرقا لتستقر بين عشرين ألف قدم و35 ألف قدم فوق الأجزاء الجنوبية من استراليا ونيوزيلندا.

وقال إن ثوران البركان كان قويا على نحو خاص وقادرا على الاستمرار في نفث الرماد في الغلاف الجوي.

XS
SM
MD
LG