Accessibility links

logo-print

الساعدي يطالب المالكي بتقديم نتائج تقييم عمل الوزارات الأمنية


شدد النائب المستقل صباح الساعدي على ضرورة تقديم رئيس الوزراء نوري المالكي نتائج تقييم عمل الوزارات الأمنية التي يديرها بالوكالة بعد انتهاء مهلة المائة يوم التي حددت لتقييم الأداء الحكومي.

وقال الساعدي في مؤتمر صحفي عقده في مقر البرلمان ببغداد اليوم الاثنين إن مجلس الوزراء كان من المفترض أن يستمع الى رئيس الوزراء ووزير الدفاع والداخلية والأمن الوطني بالوكالة رئيس الوزراء نوري المالكي، إلا أن جلسات المجلس لم تتطرق إلى عمل الوزارات الأمنية و"التي حدثت خلالها خروقات أمنية عديدة بالسيارات الملغومة والكواتم والعبوات الناسفة".

كما انتقد الساعدي عدم تحدث وزير الخارجية هوشيار زيباري في ورقته التي قدمها في جلسة أمس الأحد، حول بقاء بعض النواب في مناصب دبلوماسية أخرى، لافتا إلى أن اثنين منهم يتنافسان على سفارة العراق في الولايات المتحدة الأميركية، بحسب تعبيره.

وأشار الساعدي إلى أن جلسات مجلس الوزراء العلنية خلت من الإشارة الواضحة والصريحة إلى منجزاتهم في مكافحة الفساد، على حد قوله .

وشهدت البلاد بعد انتهاء مدة المائة يوم في السابع من الشهر الجاري خروج مظاهرات شعبية واسعة طالبت الحكومة بالوفاء بالوعود التي قطعتها لتحسين الخدمات ومحاربة الفساد والتخفيف من البطالة بين الشباب.

تقرير أمنية الراوي مراسلة "راديو سوا" في بغداد:

XS
SM
MD
LG