Accessibility links

logo-print

وفد أميركي يزور الجزائر لبحث ملف الإرهاب



بدأ وفد اميركي يرأسه كبير المستشارين في مكتب الشؤون السياسية والعسكرية في وزارة الخارجية مارك آدم، محادثات في العاصمة الجزائرية تستمر حتى الثلاثاء، على ما أعلنت السفارة الأميركية في الجزائر الاثنين.

وقالت السفارة في بيانها ان آدم أجرى إثر وصوله مباحثات مع كمال رزاق بارة مستشار الرئيس عبد العزيز بوتفليقة والمسؤول الأول عن الحوار مع الأميركيين، وتبادلا المعلومات والتحليلات عن ملف تهريب الأسلحة وخطر انتشار الأسلحة في المنطقة إضافة إلى تقييم شامل للخطر الأكبر المتمثل بوصول هذه الأسلحة إلى مجموعات إرهابية.

وكان ثلاثة مسؤولين أميركيين كبار زاروا الجزائر في الفترة الأخيرة لإجراء مباحثات حول هذا الملف.
XS
SM
MD
LG