Accessibility links

لاغارد الأوفر حظا لتولي منصب المدير العام الجديد لصندوق النقد الدولي


قبل صندوق النقد الدولي الاثنين ترشيحين لمنصب المدير العام، وهما المكسيكي أوغوستان كارستنس والفرنسية كريستين لاغارد، في حين رفض طلب الإسرائيلي الأميركي ستانلي فيشر.

وقال في بيان إن مجلس إدارة صندوق النقد الدولي سيدرس ترشيحي كارستنس ولاغارد لمنصب المدير العام.

وكانت المنافسة متوقعة بين وزيرة الاقتصاد الفرنسية لاغارد وحاكم البنك المركزي المكسيكي كارستنس.

غير انه تم التداول باسم لاغارد فيما كان دومينيك ستروس-كان لا يزال في السجن اثر اتهامه بتهمة الاعتداء الجنسي في نيويورك وقبل استقالته من منصبه كمدير عام للصندوق.

وخلافا لهذين المرشحين، فإن فيشر لم يتسن له الوقت للقيام بحملة لدعم ترشيحه.

في حين قرر مجلس إدارة الصندوق الاثنين أن ترشيحه لا يلبي المعايير المطلوبة.

فهو يبلغ من العمر 67 عاما في حين أن مجلس إدارة الصندوق أشار إلى "قاعدة صندوق النقد" التي تحدد سن مدير العام بأقل من 65 عاما.

تجدر الإشارة إلى أنه في 30 يونيو/حزيران سيتم اختيار المدير العام الجديد لصندوق النقد الذي سيخلف ستروس-كان عبر التوافق أو عبر التصويت في حال التوصل إلى اتفاق.

ويضم مجلس إدارة الصندوق ممثلين عن 24 دولة أو مجموعة دول بينها الاتحاد الأوروبي.

ومع حصول لاغارد على دعم متزايد في دول إفريقيا جنوب الصحراء ثم اندونيسيا ومصر والإمارات الأحد، فإنها أصبحت الأوفر حظا.

حتى أن منافسها كارستنس كان قد أقر بأن حظوظ لاغارد جيدة.

XS
SM
MD
LG