Accessibility links

باكستان تعتقل متعاونين مع الاستخبارات الأميركية بينهم ضابط كبير في الجيش


أفادت مصادر أميركية يوم الأربعاء أن جهاز التجسس العسكري في باكستان قد اعتقل خمسة مرشدين لوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية CIA قدموا معلومات للوكالة قبل الغارة التي أدت الشهر الماضي إلى قتل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن.

وقالت صحيفة نيويورك تايمز إن أحد المعتقلين الخمسة ضابط بالجيش الباكستاني برتبة رائد قدم بيانات عن لوحات أرقام السيارات التي كانت تتردد على مسكن بن لادن في مدينة آبوت آباد الواقعة على مسافة 30 ميلا إلى الشمال الغربي من العاصمة إسلام آباد.

وأضافت الصحيفة نقلا عن مسؤولين أميركيين أن مصير مرشدي وكالة الاستخبارات المركزية الذين اعتقلوا في باكستان غير واضح.

وأشارت إلى أن ليون بانيتا المدير المنتهية ولايته لوكالة الاستخبارات المركزية والمرشح لمنصب وزير الدفاع قد أثار مسألة احتجاز هؤلاء المرشدين خلال رحلة إلى إسلام آباد الأسبوع الماضي التقى فيها بضباط باكستانيين للجيش والمخابرات.

وقالت الصحيفة إن البعض في واشنطن يرون الاعتقال علامة أخرى على الانفصال الشديد بين الأولويات الباكستانية والأميركية في مجال مكافحة المتطرفين.

XS
SM
MD
LG