Accessibility links

logo-print

باباندريو يسعى لإقرار خطة تقشف نهاية الشهر الحالي


أعلن رئيس الوزراء اليوناني جورج باباندريو أنه سيعمد إلى تعديل وزاري في حكومته الخميس عندما سيطلب تصويتا على الثقة في البرلمان.

وكان آلاف اليونانيين قد احتشدوا أمام البرلمان بينما بدأ العمال إضرابا عاما احتجاجا على إجراءات تقشفية جديدة تسعى الحكومة لتطبيقها بضغط من الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي.

ويسعى حزب الباسوك الاشتراكي الذي يتزعمه رئيس الوزراء جورج باباندريو إلى إقرار خطة التقشف في نهاية الشهر الحالي.

وقد بدأ باباندريو محادثات طارئة مع الرئيس كارلوس بابولياس بهدف الحصول على الدعم الوطني لخطته.

XS
SM
MD
LG