Accessibility links

إطلاق نظام حكومي لإدارة المشاريع الإستثمارية في البلاد



أطلقت وزارة التخطيط والتعاون الإنمائي بالتعاون مع عدد من المنظمات الدولية نظام إدارة التنمية العراقية الذي سيمكن الحكومة من إدارة مشاريعها الاستثمارية في قطاعات اقتصادية واجتماعية وبيئية.

وقال وكيل الوزارة سامي متي في كلمة ألقاها بالنيابة عن وزير التخطيط علي شكري في حفل الافتتاح في العاصمة بغداد الخميس إن النظام الجديد يهدف إلى التخلص من الأسلوب التقليدي اليدوي بدا من مراحل التفكير بالمشروع إلى مرحلة التنفيذ، أضاف أن وزارة التخطيط ما تزال بعيدة عن التحول الكلي إلى وزارة الكترونية طالما استمر النفط هو الممول الرئيسي للخطط التنموية.


من جانبها، لفتت سفيرة الاتحاد الاوروبي في العراق يانا هابش كوفا إلى أن أوروبا أنفقت حتى هذه اللحظة نحو ملياري يورو لدعم العراق.

ويساعد نظام إدارة التنمية العراقية المجتمع الدولي على تقديم استراتيجياته، حسب الحاجة الوطنية، فضلا عن زيادة كفاءة وفاعلية المشاريع الاستثمارية حيث يأتي هذا النظام لدعم الخطة التنموية الخمسية التي ستنتهي في عام 2014.

جدير بالذكر، أن الوزارة أطلقت المشروع بالتعاون مع برنامج التطوير التابع للوكالة الأميركية للتنمية الدولية وبرنامجي الأمم المتحدة الإنمائي وخدمات المشاريع، فضلا عن الاتحاد الأوروبي وحكومة اسبانيا.

تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد أمنية الراوي:
XS
SM
MD
LG