Accessibility links

logo-print

أشتون تؤكد التزام الاتحاد الأوروبي بدفع عملية السلام في الشرق الأوسط


طالبت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون يوم الخميس بدفع عملية السلام المتوقفة بين الفلسطينيين والإسرائيليين قدما إلى الأمام مشددة على أن "الوقت قد حان لتحقيق الأمن والاستقرار والتوصل إلى سلام" في الشرق الأوسط.

ودعت آشتون في تصريحات للصحافيين عقب مباحثات مع وزير الخارجية الأردنية ناصر جودة في عمان إلى "تكاتف الجهود من قبل كافة الأطراف في هذه المرحلة أكثر من أي وقت مضى" لتحقيق هذا الهدف.

وعبرت آشتون عن "التزام الاتحاد الأوروبي بدفع جهود السلام وحرصه على إنهاء الصراع في المنطقة بما يحقق الأمن والاستقرار لكافة شعوبها".

وقالت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا) إن المباحثات بين آشتون وجودة تناولت "آخر المستجدات والتطورات في المنطقة خاصة عملية السلام وما يعتريها من جمود".

وأضافت الوكالة أن الطرفين "أكدا ضرورة دفع جهود السلام وإعادة إطلاق مفاوضات جادة وفاعلة بين الفلسطينيين وإسرائيل تعالج كافة قضايا الحل النهائي وتؤدي إلى تجسيد حل الدولتين".

يذكر أن آشتون تقوم بجولة تشمل لاحقا إسرائيل والأراضي الفلسطينية في إطار جهود استئناف عملية السلام المتوقفة منذ شهر سبتمبر/أيلول الماضي.

XS
SM
MD
LG