Accessibility links

logo-print

إطلاق سراح حسين سالم بكفالة ونقلُه إلى المستشفى بسبب الإعياء


أطلقت إحدى المحاكم الاسبانية سراح حسين سالم رجل الأعمال بكفالة تبلغ 27 مليون يورو بعد إلقاء القبض عليه الخميس الماضي.
وكان حسين سالم قد مثل الجمعة أمام المحكمة فى مدريد حيث نفى اتهامه بالفساد. وقد تم نقله إلى المستشفى الجامعى العام جراء الاعياء الذى تعرض لها من الأسئلة التى وجهها له القاضى.

يذكر أن السلطات الاسبانية ألقت القبض علي حسين سالم وعلى نجله فى مدريد وفقا لقرار القبض الصادر من البوليس الجنائى الدولى "الانتربول" ضده بتهم الاحتيال والاشتباه بتبديده المال العام جراء بيع الغاز لإسرائيل بأقل من أسعار السوق.

وكان النائب العام المساعد والمتحدث الرسمي باسم النيابة العامة المصرية عادل السعيد قال إنه يجرى حاليا استكمال الملف القضائي لتسلم رجل الأعمال حسين سالم لإرساله إلى السلطات الأسبانية الجمعة لاتخاذ الإجراءات القضائية اللازمة لإنهاء عملية تسليمه إلى السلطات المصرية.
وأشار السعيد إلى أن النيابة العامة المصرية تستند في طلبها لاسترداد سالم الذي ألقى القبض عليه في وقت سابق بمعرفة الشرطة الجنائية الدولية (إنتربول) في مدينة مايوركا الأسبانية إلى اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد في ضوء أن كلا من مصر وإسبانيا موقعتين على تلك الاتفاقية الدولية فضلا عن مبدأ المعاملة بالمثل المتبع بين الدولتين كأساس للتعاون بينهما.

وكانت أجهزة الأمن المصرية قد أعلنت الخميس توقيف سالم رجل الأعمال المصري الثري المقرب من الرئيس السابق حسني مبارك في أسبانيا.
وقال مسؤول أمني طلب عدم الكشف عن اسمه "تم توقيف حسين سالم في مدريد"، من دون مزيد من التفاصيل.

يذكر أن القضاء المصري قد أعلن في بداية يونيو/حزيران أن سالم سيحاكم مع مبارك وابنيه علاء وجمال خلال المحاكمة التي تبدأ في الثالث من أغسطس/آب.
وسالم متهم في إطار التحقيق في قمع الانتفاضة الشعبية التي أدت إلى سقوط حكم مبارك وبالكسب غير المشروع.
كما أنه متهم في قضية صفقة بيع الغاز المصري لإسرائيل بسعر منخفض، وبمنح عقارات لعائلة مبارك مقابل أراض شاسعة في المناطق السياحية على البحر الأحمر.
XS
SM
MD
LG