Accessibility links

logo-print

بيريز: إعلان الدولة الفلسطينية من جانب واحد بالأمم المتحدة يبقى على الورق


قال الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز إن السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين ممكن في غضون أشهر، إلا أنه وصف سعي القيادة الفلسطينية للتوجه إلى الأمم المتحدة بهدف الحصول على اعتراف بالدولة الفلسطينية في سبتمبر/أيلول المقبل بالوهم.

وأوضح بيريز في مقابلة مع وكالة أسوشييتد برس أن إعلان الدولة الفلسطينية من جانب واحد في الأمم المتحدة يبقى على الورق.

الفيتو الأميركي له تأثير

في هذا الإطار، قال الدكتور جوناثان سباير كبير الباحثين في الشؤون الدولية في معهد هرتزليا للبحوث في إسرائيل إن فرص السلام ضئيلة للغاية خصوصا في ما يتعلق بالملف الفلسطيني الإسرائيلي.

وأضاف في حديث خاص لـ"راديو سوا" "في الواقع أنه ليس هناك من استعداد لدى الطرفين للتفاوض مباشرة، واعتقد أن الطرف الفلسطيني ينوي التوجه في سبتمبر/أيلول المقبل إلى الأمم المتحدة للحصول على اعتراف بدولته الفلسطينية بشكل أحادي. الحقيقة أن الطرفين انفصلا عن بعضهما بعضا، ومن الصعوبة رؤية الأمور تعود إلى مسارها عبر مفاوضات مباشرة".

وتوقع سباير أن يحظى الطلب الفلسطيني بموافقة مؤكدة في الأمم المتحدة.

إلا أنه أضاف "إلا أن القضية هي، أن الفلسطينيين أعلنوا عن استقلال دولتهم عام 1988 ولم يغيّر هذا الأمر كثيرا على أرض الواقع، قد يكون انتصار في العلاقات العامة للفلسطينيين وللسلطة الفلسطينية".

وقال سباير إن الفيتو الأميركي له تأثير مباشر على المسعى الفلسطيني في حال تمّ عرض المشروع على مجلس الأمن الدولي.

وأضاف "أعتقد أن الأميركيين محرجون إزاء هذا التحرك الفلسطيني، كما اعتقد أن هناك عددا من البلدان الغربية يشعرون بحرج مماثل. إن هذه البلدان تود رؤية التوصل إلى حل إقامة الدولتين، ولا اعتقد أنها تدعم هذه الإستراتيجية الفلسطينية الأحادية، لأنه لن ينتج عنها شيء وتشكل شيئا من الإحراج لهذه البلدان تماما كما للإدارة الأميركية".

آشتون تجول في المنطقة

في غضون ذلك، تصل المسؤولة العليا للسياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون الجمعة إلى الأراضي الفلسطينية في إطار جولة في المنطقة تهدف للدفع باتجاه استئناف المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية.

وتأتي زيارة آشتون في إطار الضغوط الأوروبية الدبلوماسية المكثفة لدفع عملية السلام إلى الأمام.

وكانت آشتون قد أجرت مباحثات مع وزير الخارجية الأردنية ناصر جودة أمس الخميس تناولت قضايا السلام والمستجدات في منطقة الشرق الأوسط.

XS
SM
MD
LG