Accessibility links

logo-print
1 عاجل
  • ترامب ينتقد عبر تويتر السياستين العسكرية والنقدية للصين

تراجع الوفيات الناجمة عن الإصابة بالسرطان في الولايات المتحدة


ذكرت تقارير أميركية أن الوفيات الناجمة عن أمراض سرطانية في الولايات المتحدة تستمر في الإنخفاض، غير أن تفاوت المستويات الثقافية و الإجتماعية بين أفراد المجتمع الأميركي ما زال يؤثر بنسبة كبيرة على تذبذب الأرقام الخاصة بالوفيات الناجمة عن السرطان.

وحسب بعض الدراسات فإن الولايات المتحدة ستسجل حوالي مليون و600 ألف إصابة سرطانية جديدة. وتوقعت الدراسات أن تؤدي هذه الإصابات إلى وفاة نحو 600 ألف شخصاً على أثر إصاباتهم بالسرطان.

وكان معدل الوفيات الناجمة عن جميع الأمراض السرطانية قد انخفض بنسبة 22 بالمئة لدى الرجال و14 بالمئة لدى النساء بين العام 1990 والعام 2007. وشرحت الجمعية الأمريكية لمكافحة السرطان أن "ذلك يعني النجاح بتفادي 898 ألف وفاة ناجمة عن سرطان".

ويعتبر الرجال من اصل لاتيني وذوي البشرة السمراء أكثر الفئات استفادة من هذا الانخفاض، حيث قلَّ معدل الوفيات المرتبطة بالسرطان بين العام 1998 والعام 2007، لدى الرجال ذوي البشرة السمراء بنسبة 2,6 بالمئة ولدى الرجال من اصول لاتينية بنسبة 2,5 بالمئة.

وقالت الجمعية الأميركية لمكافحة السرطان إن هذا الانخفاض يخفي تفاوتاً كبيراً بين الطبقات الاجتماعية، حيث أشارت الجمعية إلى أن "معدل الوفيات الناجمة عن السرطان لدى الأميركيين الأقل تعليماً تأتي أعلى بمرتين ونصف المرة مقارنة مع مواطنيهم الأكثر تعليماً".

وهذا التفاوت يأتي كبيراً في حالات الإصابة بسرطان الرئة، فمعدل الوفيات لدى الأقل تعليماً يأتي مرتفعاً أكثر بخمس مرات مقارنة مع الأكثر تعليماً، و31 بالمئة من الذين يحملون شهادة البكالوريا أو ما دونها هم من المدخنين، مقابل 12 بالمئة من هؤلاء الذين يحملون إجازة جامعية أو شهادة جامعية عليا.

XS
SM
MD
LG