Accessibility links

وزير الدفاع الألماني يستبعد عملية عسكرية لحلف الأطلسي في سوريا


استبعد وزير الدفاع الألماني توماس دوميزيير مشاركة ألمانيا في أي عملية عسكرية محتملة لحلف الأطلسي في سوريا، وذلك في مقابلة تنشرها مجلة دير شبيغل الأحد.

وقال الوزير الألماني المقرب من المستشارة انغيلا ميركل في المقابلة مع دير شبيغل "في مطلق الأحوال، لا اعتقد أن مجلس الأمن سيصدر قرارا مماثلا (مشابه لقرارين يتعلقان بليبيا) بالنسبة لسوريا".

من جانبه، أعرب الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى السبت عن قلق العالم العربي حيال الأزمة في سوريا، كما أكد أن هناك اتصالات كثيرة بين قادة المنطقة حول الأزمة التي تشهدها البلاد منذ أكثر من ثلاثة أشهر اثر انتفاضة غير مسبوقة.

وفي تصريحات للصحافيين في القاهرة، إثر اجتماع دولي بشأن ليبيا رفض موسى أن تعتبر تصريحاته بمثابة تدخل في الشأن السوري.

وعلى صعيد الوضع الميداني، قال رئيس المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن في حديث لـ"راديو سوا" إن القوات السورية انسحبت من بلدة بداما على الحدود بين سوريا وتركيا، لأن اتفاقية بين الدولتين تمنع تواجد قوات لأي منهما قرب الحدود.

في هذه الأثناء، أثارت زيارة قام بها محامون أردنيون، للسفارة السورية في عمان، حملة إعلامية وثقافية، لمناهضة مؤيدي النظام السوري في الأردن.

وأفاد مراسل "راديو سوا" في عمان عامر العثمان أن عدد من المثقفين والإعلاميين الأردنيين أطلقوا حملة لمناهضة مؤيدي النظام السوري في الأردن بعد قيام عدد من المحاميين الأردنيين بزيارة السفارة السورية في عمان.

وقال منظم الحملة محمد أبو رمان في لقاء مع "راديو سوا" إن "هذه الحملة تريد القول إن هؤلاء المحاميين لا يمثلون الأردنيين أو المثقفين. نحن جميعا مع الشعب السوري ضد قتل المدنيين والأبرياء".

وقد التقت الممثلة الأميركية انجلينا جولي عددا من اللاجئين السوريين على الحدود التركية بصفتها سفيرة للنوايا الحسنة لمفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

ولفتت خلال الزيارة إلى المعاناة التي يواجهها اللاجئون جراء القتال في بلادهم كما أشادت بدور تركيا في إيواء اللاجئين" إن الحكومة والهلال الأحمر التركيين كانا غير عاديين في كرمهما، وفي كل ما قاما به من عمل كبير ومنظم- حيال اللاجئين السوريين".

وتتزامن زيارة انجلينا جولي مع اليوم العالمي للاجئين الذي يصادف 20 يونيو/حزيران من كل عام. وأدت أعمال العنف في سوريا إلى مقتل 1297 مدنيا و340 من عناصر الأمن واعتقال حوالي عشرة آلاف شخص منذ انطلاق التظاهرات الاحتجاجية منتصف مارس/آذار، وفق مصادر حقوقية.

كما أدت إلى فرار أكثر من 8500 سوري إلى تركيا وخمسة آلاف آخرين إلى لبنان.

XS
SM
MD
LG