Accessibility links

غيتس يحذر من وقف تمويل المشاركة الأميركية في العملية العسكرية في ليبيا


حذر وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس الأحد من وقف تمويل المشاركة الأميركية في العملية العسكرية في ليبيا، كما أعلن حلف الأطلسي عن اعتزامه التحقيق في اتهامات له في مقتل مدنيين، وذلك في وقت قالت المعارضة الليبية إن تسعة أشخاص قد قتلوا في معارك مع كتائب القذافي في مصراتة.

ويأتي تحذير غيتس في وقت طالب عدد من أعضاء الكونغرس بوقف تمويل القوات الأميركية المشاركة في القتال الدائر في ليبيا لحمل الرئيس أوباما على سحبها من هناك.

وقال الوزير الأميركي في حوار الأحد مع شبكة فوكس نيوز إن هناك دلائل تشير إلى ضعف نظام القذافي جراء العملية العسكرية هناك و"إن قواته العسكرية تتقهقر كل يوم".

وِأضاف: "أعتقد أن هذا مسألة وقت ولا أريد أن أعطي أطرا زمنية لكن بدون شك فإن نظام القذافي يضعف بشكل كبير مع استمرار العملية".

ويشكك مشرعون أميركيون في شرعية استمرار الرئيس باراك اوباما في استخدام القوة العسكرية في ليبيا من دون الحصول على موافقة الكونغرس.

وقال رئيس مجلس النواب جون بينر الأسبوع الماضي إن الكونغرس قد يوقف تمويل المشاركة الأميركية مكثفا الضغوط على الرئيس أوباما.

غير أن السناتور الديموقراطي ديك دوربن قال إن ذلك ليس هو الإجراء الصحيح "ما ينبغي علينا فعله هو التحرك بسرعة لإصدار تفويض من الكونغرس بموجب قانون صلاحيات الحرب".

وأعلن رفضه "للطريقة التي يتبعها الجمهوريون والتي دعا لها رئيس مجلس النواب جون بينر وآخرون لوقف تمويل القوات لأنها ستشجع القذافي وستضعف موقف معارضيه في تلك البلاد".

الناتو يحقق في اتهامات له بمقتل مدنيين

في هذه الأثناء، أعلن حلف الأطلسي اعتزامه التحقيق في اتهامات النظام الليبي له بالتسبب في مقتل مدنيين خلال هجوم قالت السلطات الليبية إنه استهدف حيا سكنيا.

وكان مسؤولون حكوميون ليبيون قد اصطحبوا خلال الساعات الأولى من النهار صحافيين إلى منطقة سكنية في حي عرادة بمنطقة سوق الجمعة في طرابلس، وشاهدوا جثة تنتشل من تحت أنقاض مبنى مدمر.

وفي مستشفى محلي عرض على الصحافيين جثث لطفلين وثلاثة بالغين وقال مسؤولون حكوميون إنهم من بين سبعة قُتلوا في الغارة الجوية.

وتعليقا على هذه الاتهامات، قال دانيال غوريه نائب رئيس معهد ليكسنغتون والخبير في شؤون الأمن القومي "إن الهدف من هذه العملية كلها هو حماية المدنيين، وعليه فإن وقوع أية إصابات بين المدنيين في أي من الجانبين أمر غير مقبول، ولكنه ليس مُستبعدا".

وأضاف غوريه إن القذافي يستخدم أساليب تعرض المدنيين للخطر موضحا أنه "يعمد إلى إخفاء قواته العسكرية في مناطق مدنية كالمساجد وساحات المدارس، وهذا يجعل مهمة حلف الأطلسي صعبة".

مقتل تسعة أشخاص في مصراتة

من جانب آخر، قالت المعارضة المسلحة إن تسعة أشخاص قتلوا فيما أصيب 51 آخرون في قتال بين قوات المعارضة وكتائب القذافي في مدينة مصراتة.

وذكرت المعارضة أن بين القتلى مقاتلين ومدنيين كما ذكرت التقارير أن بعض المصابين حالتهم خطيرة.

وقال مسؤولون في المعارضة في بنغازي إن هناك عشرة قتلى سقطوا السبت في القتال المندلع حول أجدابيا التي تعد خط الدفاع الأول عن معقل المعارضة في الشرق.

نداء إلى المانحين الدوليين

ووجهت المعارضة الليبية الأحد نداء إلى المانحين الدوليين كي يدفعوا بشكل عاجل الأموال التي وعدوا بتقديمها مطلع يونيو/ حزيران خلال اجتماع لمجموعة الاتصال الدولية في شأن ليبيا.

وقال المتحدث باسم المجلس الوطني الانتقالي الذي يمثل المعارضة عبد الحفيظ غوقة إن الأموال كان يجب أن تدفع الأسبوع الماضي لكن لم يصل منها شيء.

وأشارت المعارضة إلى أن الآليات التي تسمح بنقل الأموال تم وضعها وبالتالي بات المطلوب إرسال هذه الأموال بشكل طارئ.

وانتهت مجموعة الاتصال من وضع الآلية التي تسمح للمجلس الوطني الانتقالي بتلقي أموال مصدرها خصوصا من أموال مجمدة للنظام الليبي في الخارج.

XS
SM
MD
LG