Accessibility links

عباس يؤكد أن الفلسطينيين لن يتوجهوا إلى الأمم المتحدة في حال تقديم حل بديل لهم


أكد رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس أنه على إسرائيل والولايات المتحدة وأوروبا تقديم الحل البديل، إذا كانوا يريدون وقف محاولات الفلسطينيين التوجه إلى الأمم المتحدة للحصول على اعتراف بدولتهم.

وقال عباس في مقابلة مع محطة التلفزيون اللبنانية LBC، إنه في ظل غياب محادثات السلام مع إسرائيل، فإن القيادة الفلسطينية سوف تتحول إلى الأمم المتحدة في سبتمبر/ أيلول المقبل. وتابع قائلا "إنني لا أستطيع الدخول في مفاوضات بشكل أعمى، من دون ضمانات أو تجميد للمستوطنات".

وشدد عباس كذلك على أن سلام فياض سيكون رئيسا للوزراء في الحكومة الانتقالية المستقبلية مع حركة حماس، على الرغم من اعتراضات قيادات الحركة في غزة.

وأضاف أنه "مهتم بحكومة من شأنها أن تدفع بنا إلى الأمام وتنجح على المستوى الدبلوماسي، وليس في حكومة من شأنها أن تجلب حصارا جديدا لنا".

يذكر أن الرئيس باراك اوباما كان قد حث مرارا الفلسطينيين على التراجع عن فكرة التوجه إلى الأمم المتحدة للحصول على اعتراف بالدولة الفلسطينية في الجمعية العامة للمنظمة الدولية المقرر عقدها في شهر سبتمبر/أيلول القادم.

ودعا أوباما الفلسطينيين إلى التفاوض مع إسرائيل بدلا من التوجه إلى الأمم المتحدة مؤكدا أن المنظمة الدولية لن تكون قادرة على إصدار قرار بدولة فلسطينية، كما شدد على أن إجراء محادثات سلام مع إسرائيل هو فقط الذي قد يسمح بإقامة دولة فلسطينية.

XS
SM
MD
LG