Accessibility links

logo-print

كلينتون تشيد بشجاعة النساء السعوديات اللواتي يطالبن بحق قيادة السيارات



أشادت وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون الثلاثاء بـ"شجاعة" النساء السعوديات اللواتي يطالبن بحق قيادة السيارات واعتبرت انهن "محقات" في النضال من أجل انهاء هذا الحظر.

وقالت كلينتون في مؤتمر صحافي إن "ما تقوم به هؤلاء النساء أمر شجاع" معتبرة "انهن محقات في هذه المطالب".

وعندما سئلت عما تعتقده بشأن الحملة التي أطلقت لتحدي حظر قيادة السيارات المفروض على النساء السعوديات، قالت وزيرة الخارجية الاميركية انها "متأثرة وادعمهن".

وفي مطلع الشهر دعت رسالة مفتوحة تحمل تواقيع اكثر من 10 الاف شخص وزيرة الخارجية الاميركية لدعم حق النساء السعوديات في قيادة السيارات.

لكن كلينتون أكدت أن ليس في نيتها التدخل في الشؤون الداخلية للمملكة العربية السعودية، حليف الولايات المتحدة.

وقالت "اريد التشديد على أن هذه الحملة لا تأتي من الخارج. انهن السيدات انفسهن اللواتي يعبرن عن مطالبهن".

واوضحت "أننا تطرقنا إلى هذا الملف مع كبار المسؤولين في الحكومة السعودية"، مضيفة "لقد اوضحنا أن في رأينا من حق جميع النساء، بمن فيهن النساء في المملكة السعودية اتخاذ القرارات في ما يتعلق بحياتهن ومستقبلهن".

وكانت المتحدثة باسم الخارجية الاميركية قد أعلنت أن هيلاري كلينتون تطرقت إلى مسألة حظر قيادة السيارات على النساء في المملكة العربية السعودية خلال اتصال مع نظيرها السعودي الامير سعود الفيصل.

وقالت المتحدثة فيكتوريا نولاند ان كلينتون لا تزال تفضل مقاربة هذه المسألة بطريقة بعيدة عن الاضواء رغم اتصال العديد من النساء السعوديات بها يطالبنها بالتدخل.

ويوم الجمعة لبت 42 سيدة سعودية في الاجمال الدعوة التي اطلقتها ناشطات لتحدي الحظر بحسب منظمي حملة "WOMEN TO DRIVE".

ولا يوجد في القانون ما يمنع قيادة المرأة للسيارة لكن السلطات تستند إلى فتوى صادرة في المملكة التي تطبق تفسيرا متشددا للاسلام وتتوخى مراعاة رجال الدين والاوساط المحافظة.

واذا لم يكن هناك سائق في خدمة المراة في السعودية، فانها ستبقى تحت رحمة أحد افراد عائلتها.

XS
SM
MD
LG