Accessibility links

بعد الهدنة في سورية.. تركيا تتوعد المقاتلين الأكراد


 رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو

رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو

قال رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو الخميس إن اتفاق وقف إطلاق النار في سورية "ليس ملزما" لتركيا المصممة على الرد على أي هجوم يمكن أن يشنه المقاتلون الأكراد على أراضيها.

وأوضح أوغلو في لقاء مع صحافيين في قونية بثته شبكات التلفزيون "هذه الهدنة ليست ملزمة ولا تعني سوى سورية".

وأضاف "عندما يتعلق الأمر بأمن تركيا، لا نطلب أي إذن بل سنقوم باللازم"، داعيا المقاتلين الأكراد إلى الامتناع بشكل كامل عن مهاجمة تركيا.

ويشير أوغلو بذلك إلى حزب الاتحاد الديموقراطي، أكبر الأحزاب الكردية في سورية، وجناحه المسلح وحدات حماية الشعب، اللذين يسيطران على مناطق على مقربة من الحدود التركية.

التزام كردي بالهدنة

في المقابل، أعلنت وحدات حماية الشعب الكردية الخميس التزامها باتفاق وقف إطلاق النار في سورية. وأكد المتحدث باسم وحدات حماية الشعب ريدور خليل في بيان "سنلتزم بالاتفاق مع الاحتفاظ بحق الرد على المعتدي في إطار الدفاع المشروع إذا هجم علينا".

وفي السياق ذاته، أكدت قوات سورية الديموقراطية، التزامها بالاتفاق، وذكرت في بيان "اعتبرنا هذا الاقتراح خطوة إيجابية من أجل إيجاد حل سياسي وسلمي للأزمة الراهنة في سورية، وقمنا بإبلاغ الولايات المتحدة بقرارنا".

وأكدت هي الأخرى "احتفاظها بحق الدفاع المشروع عن نفسها في حال تعرضها لهجوم من أي طرف كان".

تحديث 11:59 ت.غ

رحب مجلس الأمن الدولي الأربعاء باتفاق وقف إطلاق النار الذي أعلنته الولايات المتحدة وروسيا في سورية، فيما رفضت موسكو التشكيك في المبادرة.

وقال رئيس المجلس، مندوب فنزويلا لدى الأمم المتحدة رافائيل راميريز، إن الاتفاق يشكل خطوة هامة لمعالجة الأزمة الإنسانية هناك.

وجدد راميريز الدعوة إلى تلبية الحاجات الإنسانية في سورية "بشكل فوري ومستمر ودون عوائق لجميع المحتاجين، ولا سيما في كل المناطق المحاصرة والتي يصعب الوصول إليها".

وأعرب المجلس عن ترحيبه بالمساعدات التي أرسلت إلى سبع مناطق محاصرة، ودعا إلى استمرار إيصالها في المستقبل.

المعارضة: وقف إطلاق النار أسبوعين

في غضون ذلك، أعربت المعارضة السورية عن استعدادها لوقف القتال لمدة أسبوعين "لاختبار جدية التزام" الأطراف الأخرى بالخطة، حسب بيان للهيئة العليا للمفاوضات نقلته وكالة رويترز.

موافقة الوحدات الكردية

وقالت مسؤول في وحدات حماية الشعب الكردية لرويترز الأربعاء إن المجموعة ستلتزم بالاتفاق.

وأبلغ ريدور خليل الوكالة أن الجماعة "تولي أهمية كبيرة وسنلتزم به بشكل تام مع الاحتفاظ بحق الرد على المعتدي في إطار الدفاع المشروع إذا هوجمنا".

لافروف يرفض التشكيك

ورفض وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف التشكيك في المبادرة الأميركية الروسية، ووصف المشككين بأنهم "يدعون إلى الحرب بدلا من السلام".

وقال لافروف خلال مؤتمر صحافي عقده بموسكو الأربعاء بعد اجتماعه بالسناتور الأميركي السابق سام نان "هناك دعوات إلى الحرب لا إلى السلام. وآمل أن يقف السياسيون على مستوى السناتور نان ممن يتحلون بالمسؤولية تجاه ما يحدث في العالم ضد هذا التوجه السلبي".

وأكد نان أهمية توفر حسن النية لدى الجميع ومجموعات العمل المشاركة ليتم تنفيذ الاتفاق بشكل صحيح.

مقاطعة الانتخابات

وتعهد سوريون أكراد الأربعاء بمقاطعة الانتخابات البرلمانية التي أعلنت الحكومة السورية إجراءها في نيسان/أبريل المقبل.

وقال عبد السلام أحمد رئيس حركة المجتمع الديمقراطي الكردية إن موقفهم ثابت من الأمر:

وطالب مواطن سوري من الحسكة بشمال سورية بضرورة عودة النازحين أولا إلى ديارهم:

وقالت مواطنة أخرى إن الوضع الأمني لا يسمح:

تحديث: 00:25 ت غ

قال وزير الخارجية الأميركي جون كيري الأربعاء إن مسؤولين أميركيين وروس سيجتمعون قريبا لتشكيل لجنة لمراقبة تطبيق اتفاق وقف إطلاق النار، الذي سيدخل حيز التنفيذ في سورية ليل الجمعة-السبت.

وأضاف كيري أمام مشرعين أميركيين أنه بحث مع نظيره الروسي سيرغي لافروف سبل مراقبة الالتزام باتفاق وقف إطلاق النار الذي توصلت إليه موسكو وواشنطن، موضحا أن هناك فريقا لمراقبة "وقف إطلاق النار ووقف الأعمال العدائية سيجتمع غدا أو قريبا".

وقال كيري: "لا نضمن أن هذا الأمر سينجح حتما، ولكن هذه هي الطريقة الوحيدة لوقف هذه الحرب"، مؤكدا أن "البديل هو تفاقم الحرب ودمار سورية بالكامل واستحالة أن يقف البلد على قدميه مجددا".

وكثفت واشنطن وموسكو الضغط على حلفائهما لضمان اتفاق وقف إطلاق النار الذي أكد النظام السوري أنه سيلتزم به، فيما أعلنت المعارضة التزامها "بهدنة موقتة لمدة أسبوعين".

وأعلن الكرملين أن الرئيس السوري بشار الأسد أكد لنظيره الروسي فلاديمير بوتين في مكالمة هاتفية استعداده للالتزام بالهدنة.

ولكن الرئيس الأميركي باراك أوباما بدا حذرا لدى الحديث عن فرص نجاح هذه الهدنة أثناء استقباله، الأربعاء، العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG