Accessibility links

بريطانيا تؤكد مشاركتها في محادثات مع طالبان


أعلن وزير الخارجية البريطانية وليام هيغ اليوم الخميس أن بلاده تشارك في المحادثات مع حركة طالبان وذلك بعد أيام من إعلان الولايات المتحدة إجراء محادثات مع الحركة بهدف إنهاء الحرب في أفغانستان.

وقال هيغ في تصريحات لهيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" على هامش زيارته إلى كابل إنه "بالإمكان أن نعلن رسميا وجود اتصالات وأن بريطانيا على صلة بذلك بل دعني أقول إنها تدعم تلك الاتصالات".

وأضاف هيغ أن بريطانيا ستسحب كافة قواتها القتالية من أفغانستان بحلول عام 2015.

يذكر أن لدى بريطانيا 9500 جندي في أفغانستان، ما يجعلها ثاني اكبر مساهم بقوات أجنبية في إطار حلف شمال الأطلسي في أفغانستان بعد الولايات المتحدة.

وكان الرئيس الأفغاني حامد كرزاي قد أعلن السبت الماضي أن الولايات المتحدة تجري محادثات مع طالبان فيما أكد وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس بعد يوم من ذلك أن مسؤولين أميركيين يجرون مفاوضات "بهدف مد اليد" لطالبان.

وقد أعلن الرئيس باراك اوباما أمس الأربعاء أن بلاده ستسحب 33 ألف جندي من أفغانستان بحلول الصيف المقبل، كما أعرب عن اعتقاده بإمكانية إحراز تقدم في المحادثات مع طالبان غير أنه أكد ضرورة أن "تتصدر الحكومة الأفغانية تلك المحادثات".

XS
SM
MD
LG