Accessibility links

كرزاي: لن نطلب بقاء القوات الأميركية إذا تدهور الوضع الأمني


أعلن الرئيس الأفغاني حميد كرزاي الأحد في مقابلة مع شبكة سي إن إن الإخبارية الأميركية انه لن يطلب من الرئيس باراك أوباما العودة عن قرار سحب القوات الأميركية إذا تدهور الوضع الأمني في أفغانستان.

وقال إن مسؤولية الشعب الأفغاني هو أن يحمي بلاده وان يضمن الأمن، مؤكدا أن دور باكستان بالغ الأهمية في التوصل إلى حل سريع مع حركة طالبان.

وكان الرئيس أوباما أعلن الأربعاء سحب ثلث القوات الأميركية المنتشرة في أفغانستان بحلول الصيف المقبل، وأكد سحب كل قوات بلاده المنتشرة هناك عام 2014.

ووصف عملية البدء بسحب القوات من أفغانستان في أعقاب عملية مماثلة بدأت في العراق، يعني وضعَ نهاية مسؤولة للحرب في البلدين.

وقال الرئيس أوباما في خطابه الأسبوعي إنه "بعد عقد من الصراع نحن نصل أخيرا بهذه الحروب إلى نهاية مسؤولة، وهذا يَصب في المصلحة الأمنية للولايات المتحدة كما انه يصب في مصلحتها الاقتصادية".

مقتل طفلة أفغانية

في غضون ذلك، توفيت طفلة أفغانية في الثامنة من العمر بانفجار قنبلة وضعها مسلحون في كيس وأمروها بتسليمه لرجال شرطة، ثم فجروه عن بعد متسببين بمقتل الطفلة.

ووقع الاعتداء السبت في ولاية اروزغان جنوب أفغانستان، حسب ما أعلنته وزارة الداخلية الأفغانية الأحد.

XS
SM
MD
LG