Accessibility links

اقفال مركز أبحاث لوس الاموس الذي يضم معدات نووية بسبب الحرائق في ولاية نيو مكسيكو



اقفل مركز الابحاث الاميركي "لوس الاموس" في نيو مكسيكو، جنوب الذي يؤوي معدات نووية، أبوابه حتى يوم الاربعاء على الاقل، في حين لا يزال حريق غابة يهدد منشآته وأدى إلى اجلاء آلاف الاشخاص.

وأكدت السلطات الثلاثاء على الموقع الالكتروني للمعلومات عن الحرائق في نيو مكسيكو، أن "كل المعدات النووية والخطيرة" لمختبر "لوس الاموس" الوطني حيث تم تطوير القنبلة الذرية الاميركية خلال الحرب العالمية الثانية "اضافة إلى موقع التخزين الرئيسي للمختبر، المنطقة G، خاضعة للحماية وهي تحت السيطرة".

واوضح مختبر "لوس الاموس" الوطني على موقعه الالكتروني، أنه سيبقى مقفلا حتى الاربعاء على الاقل، في حين أمر رجال الاطفاء باجلاء آلاف الاشخاص إلى المدينة المجاورة للوس ألاموس.

XS
SM
MD
LG