Accessibility links

أحرزت التشيكية بترا كفيتوفا المصنفة ثامنة لقب فردي السيدات في بطولة ويمبلدون، بفوزها على الروسية ماريا شارابوفا الخامسة 6-3 و6-4 في المباراة النهائية.

واللقب هو الأول الكبير لكفيتوفا والخامس منذ احترافها عام 2006، وقد كشفت عن نفسها العام الماضي حين بلغت نصف النهائي في هذه البطولة بالذات، ثم أحرزت منذ بداية الموسم الحالي أربعة ألقاب حتى الآن بعد تتويجها في بريزباين الاسترالية وباريس ومدريد فارتقت إلى نادي العشر الأوليات في التصنيف العالمي للمحترفات.

وبعيدا عن العيوب التي تظهر في النهائي عادة خاصة لدى قليلي الخبرة في مثل هذه المناسبات، لم تفقد كفيتوفا (أول نهائي) رباطة جأشها وأظهرت تصميما منذ البداية على الفوز فثأرت لخسارتها أمام شارابوفا الأكثر خبرة في بطولات الغراند سلام، في المواجهة الوحيدة السابقة بينهما في نصف نهائي دورة ممفيس الأميركية عام 2010 وحرمتها بالتالي من اللقب الثاني في ويمبلدون بعد الأول عام 2004 عندما كانت في السابعة عشرة من عمرها.

وقالت كفيتوفا التي كانت حاسمة في الكرات البعيدة العرضية، "لقد كنت متوترة، لكني قاتلت على كل نقطة وحققت الانتصار".

وقالت شارابوفا بحسرة "انه لأمر عظيم أن أعود إلى هذا المستوى وأحرز لقب وصيفة البطلة، لكن سيأتي يوم عظيم أتوج فيه مرة جديدة".
XS
SM
MD
LG