Accessibility links

ترحيب في كركوك بتعيين رئيس جديد للجنة الـ 140


رحبت الأوساط السياسية المختلفة في كركوك من العرب والتركمان والأكراد بتعيين رئيس جديد للجنة المادة 140 المتعلقة بالمناطق المتنازع عليها.

وقال القيادي في المجلس السياسي العربي الشيخ عبد الرحمن منشد العاصي لـ"راديو سوا" إن المجلس سبق وأن طالب في بيان له بإقالة الرئيس السابق للجنة بسبب ما وصفه بعدم إنصافه في عمل اللجنة وخاصة في مسألة التطبيع في كركوك.

وأضاف أن وجود العامري في هذا المكان قد يكون بادرة خير وإنهاء عمل هذه اللجنة على مستوى العراق وكركوك وإنصاف الناس الذين ظلموا بسبب هذه المادة.

فيما أبدى المتحدث باسم الجبهة التركمانية عضو مجلس المحافظة علي مهدي تحفظ التركمان على سير عمل اللجنة خلال الفترة الماضية، وقال إن تطبيق المادة 140 في كركوك شهد تجاوزات كثيرة كانت لها نتائج سلبية على الواقع السكاني في المدينة.

من جهته انتقد القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني عضو مجلس المحافظة أحمد العسكري انعدام التوازن داخل التشكيلة الجديدة للجنة، لافتا إلى أن اللجنة لا تضم الكلدان الآشوريين المتواجدين في المناطق المتنازع عليها ولديهم مشاكل في تلك المناطق، إلى جانب تقليص عدد الأعضاء الأكراد إلى عضوين. وشدد العسكري على أهمية القرارات التي تصدر عن اللجنة وتطبيقها.

ولا تزال المادة 140 تثير جدلا واسعا بين العرب والتركمان الذين يرفضون تطبيقها ويعتبرونها مادة منتهية لانقضاء مدتها القانونية وبين الكرد الذين يشدون على أهميتها وضرورة تنفيذها.

تقرير مراسلة "راديو سوا" في كركوك دينا أسعد:
XS
SM
MD
LG