Accessibility links

البشير وكير يؤكدان موافقتهما على مواصلة المفاوضات بعد الانفصال


اتفق زعماء شمال السودان وجنوبه الاثنين على مواصلة المحادثات بشأن الخلافات بينهم بعد انفصال الجنوب في التاسع من يوليو/تموز، وذلك بحسب ما أعلنت الهيئة الحكومية للتنمية في شرق إفريقيا (إيغاد).

يشار إلى أن الاجتماع الذي عقد في أديس أبابا قبيل أيام من إعلان دولة الجنوب الجديدة السبت المقبل، شارك فيه الرئيس السوداني عمر البشير ورئيس حكومة الجنوب سيلفا كير.

وقال الأمين السياسي للحزب الحاكم الحاج آدم يوسف عما تمت مناقشته في الاجتماع: "لقد تم الاتفاق على تأمين الحدود بين حكومة السودان وحكومة جنوب السودان والتي سينشر بموجبه قوات إثيوبية في منطقة أبيي. وقد تم تفويض هذه القوات لتأمين القوة التي ستراقب الحدود بين الدولتين".

يشار إلى أن البشير وكير أكدا على "موافقتهما على مواصلة المفاوضات" بعد التاسع من يوليو/تموز للتوصل إلى اتفاق سلام شامل، بما في ذلك وضع منطقة أبيي وترسيم الحدود والنفط والديون.

وكان الموفد الأميركي إلى السودان برينستون ليمان قد وصل إلى أديس أبابا لدعم المفاوضات بهدف التوصل إلى ترتيبات بعد الانفصال والضغط للتوصل إلى وقف لإطلاق النار في ولاية جنوب كردفان.

XS
SM
MD
LG