Accessibility links

هيغ يجري محادثات في السعودية حول الثورات العربية والارتباط بشراكة استراتيجية مع المملكة


وصل وزير الخارجية البريطانية وليام هيغ إلى جدة يوم الثلاثاء لإجراء محادثات مع نظيره السعودي الأمير سعود الفيصل تتناول فرص وتحديات الثورات العربية، وتؤكد عزم بريطانيا على إقامة شراكة استراتيجية مع المملكة العربية السعودية، حسبما قال بيان للوزارة.

وقال البيان إن هيغ سيشدد خلال زيارته على الأهمية التي توليها بريطانيا لعلاقاتها الثنائية مع السعودية، وعزمها على تطويرها إلى شراكة استراتيجية كاملة تكون على مستوى الشراكة بين بريطانيا والقوى الكبرى الحليفة لها.

وأضاف أن المحادثات "ستركز على القضايا الإقليمية بما في ذلك فرص وتحديات الربيع العربي، إضافة إلى التطورات الإقليمية الرئيسية في اليمن والبحرين وسوريا ومصر وإيران وعملية السلام في الشرق الأوسط".

ونقل بيان عن هيغ قوله قبل مغادرته لندن إن "السعودية حليف مهم ولاعب رئيسي في منطقة الشرق الأوسط وغيرها" مؤكدا أنه يتطلع خلال زيارته للمملكة إلى "مناقشة كيفية تطوير الحوار القائم إلى شراكة استراتيجية كاملة قبل نهاية العام الحالي".

وأضاف هيغ أنه "في لحظة التغيير المهمة للغاية والتي لا سابق لها في المنطقة، فإن هناك حاجة ماسة لتبادل الأفكار حول التطورات الإقليمية الراهنة، بما في ذلك كيفية العمل معا في هذه المنطقة المهمة استراتيجيا".

واعتبر وزير الخارجية البريطانية أن "الأحداث اثبتت أن الحكومات بحاجة للاستجابة للدعوات المشروعة لمزيد من الحرية عبر الإصلاحات وليس القمع" مؤكدا أنه سيناقش مع المسؤولين السعوديين "أهمية ذلك الأمر مع تبادل الآراء حول الفرص والتحديات التي يمثلها الربيع العربي، فضلا عن مجموعة من القضايا الثنائية الأخرى".
XS
SM
MD
LG