Accessibility links

logo-print

كريستين لاغارد تتفوق على أوباما براتب سنوي يفوق نصف مليون دولار


تسلمت المديرة العامة الجديدة لصندوق النقد الدولي كريستين لاغارد مهامها الثلاثاء براتب سنوي قدره 551 ألفا و700 دولار أميركي بما يتجاوز الراتب السنوي للرئيس باراك أوباما بأكثر من 150 ألف دولار.

ونشر صندوق النقد عقد عمل المديرة الجديدة الذي ينص على راتب أساسي قدره 467 ألفا و940 دولارا سنويا إضافة إلى 83 ألفا و760 دولارا كمخصصات سنوية لنفقات التمثيل (بدون إيصالات)، بما يرفع راتبها الإجمالي إلى 551 ألفا و700 دولار.

وتتفوق كريستين لاغارد في راتبها السنوي على العديد من المسؤولين الأميركيين الكبار، وفي مقدمتهم الرئيس باراك أوباما الذي يتقاضى 400 ألف دولار سنويا.

وبحسب تقرير مرسل من البيت الأبيض إلى الكونغرس ويتضمن رواتب سائر كبار موظفي البيت الأبيض ومساعدي الرئيس، فإن الراتب السنوي لنائب الرئيس جو بايدن لا يتجاوز 230 ألفا و700 دولار وهو يبلغ نحو نصف الراتب السنوي للمديرة الجديدة لصندوق النقد الدولي.

ويتجاوز الراتب السنوي لكريستين لاغارد كذلك راتب المدير السابق دومينيك ستروس-كان بنسبة ضئيلة قدرها 1.1 بالمائة بسبب ارتفاع نسب التضخم في العاصمة الأميركية واشنطن التي تضم مقر الصندوق عن عام 2007 حينما وقع ستروس-كان عقده مع الصندوق.

وتضمن عقد العمل الذي وقعته لاغارد على عدد من البنود الجديدة لم تكن موجودة في السابق، من بينها الإلتزام بحسن السيرة، والمنع من المشاركة في أي تجمع سياسي، مع السماح لها بالبقاء عضوا في حزب سياسي إذا أرادت ذلك.

XS
SM
MD
LG