Accessibility links

logo-print

واشنطن تعرب عن قلقها من استمرار العنف في جنوب كردفان السودانية


أعربت الولايات المتحدة مُجدّدا عن قلقها من استمرار العنف في ولاية جنوب كردفان السودانية التي شهدت مواجهات مسلحة.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية فيكتوريا نولاند للصحافيين في هذا الصدد:

"نحن قلقون للغاية في شأن الأوضاع المستمرة في جنوب كردفان. وقد عبّرنا عن هذا القلق على مختلف المستويات وبشكل متكرر. ونواصل إشراك السفير برينستون ليمان في هذا الصدد من خلال توجيه الدعوة إلى جميع الأطراف للموافقة على وقف كل الأفعال العدائية وذلك من أجل إتاحة الفرصة لعمال الاغاثة لتقديم المساعدة الإنسانية لجنوب كردفان."

وأكدت نولاند ضرورة حل القضايا العالقة بين شمال السودان وجنوبه بعد إعلان استقلال الجنوب:

"نحن مستعدون للمضي قدما نحو الاستقلال في التاسع من يوليو/تموز ولكن ما تزال هناك قضايا متبقية وهي لا تقتصر على الوضع في جنوب كردفان، لأنه ينبغي التوصل إلى حل نهائي في شأن مستقبل منطقة أبيي، وكذلك علينا التعامل مع مناطق أخرى مماثلة، وكذلك قضايا التجنيس. وكل هذه القضايا سنجري محادثات بشأنها، ونحن نشجع جميع الأطراف على التحاور بصددها."

وفد أميركي للمشاركة في احتفالات الاستقلال

إلى ذلك، أعلن البيت الأبيض الأربعاء أن سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة سوزان رايس ستمثل بلادها في الاحتفالات التي ستقام بمناسبة إعلان استقلال جنوب السودان السبت وذلك على رأس وفد سيضم شخصيات من بينها وزير الخارجية السابق كولن باول.
وبالإضافة الى باول، سيضم الوفد نائبا من مجلس النواب وعددا من الدبلوماسيين الكبار مثل الممثل الخاص للولايات المتحدة في السودان برينستون ليمان، حسب المصدر نفسه.

ويستعد جنوب السودان كي يصبح مستقلا بعد خمسة عقود من النزاع مع الشمال. ولكن لا تزال بعض المسائل الرئيسية بدون حل مثل ترسيم الحدود وتقاسم العائدات النفطية أو وضع المواطنيين الجنوبيين الذين يقطنون في الشمال.

وكان الرئيس اوباما أعلن في السابع من فبراير/شباط وبعد صدور نتائج استفتاء استقلال جنوب السودان، أن بلاده ستعترف بهذا البلد "المستقل" في يوليو/تموز.

سلام السودان عنصر إيجابي

إلى ذلك، أعلنت وزيرة خارجية جنوب افريقيا مايتي نكوانا-ماشيباني الأربعاء أن بلادها ستكون إحدى أولى الدول التي ستعترف بدولة جنوب السودان الجديدة.

وقالت الوزيرة ماشيباني إن جنوب افريقيا تعتبر أن إحلال السلام والأمن والاستقرار في السودان، عنصر إيجابي للقرن الأفريقي وللقارة بمجملها، مذكرة بأن كل حالة عدم استقرار في السودان تحمل انعكاسات سلبية على الدول التسع التي تحيط بهذا البلد.

XS
SM
MD
LG